الحكومة البحرينية تحظر التظاهر

آخر تحديث:  الثلاثاء، 30 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 09:08 GMT

الحكومة البحرينية تحظر التظاهر "من اجل السلم الاهلي"

قالت سميرة إبراهيم وزيرة الدولة لشؤون الإعلام والمتحدثة الرسمية باسم الحكومة البحرينية، إن قرار حظر التظاهرات يأتي لمواجهة العنف الذي تمارسة المعارضة خلال الاحتجاجات، والذي وصفته بأنه غير مقبول، وقالت إن المعارضة تعمل على زيادة حالة الاحتقان في البلاد دون

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

اصدرت الحكومة البحرينية قرارا بمنع التظاهر اثر وقوع اشتباكات بين الشرطة ومتظاهرين.

وقال وزير الداخلية البحريني راشد آل خليفة إنه لم يعد من الممكن قبول ما وصفه بـ"إساءة الاستخدام المتكررة" لحق حرية التعبير.

وأضاف أنه لن يسمح بعودة التظاهرات إلا بعد تحقيق قدر كاف من الأمن والاستقرار لدعم الوحدة الوطنية.

وكانت المظاهرات قد حظرت في البحرين من قبل لفترة ثلاثة أشهر خلال فرض حالة الطوارىء في مارس/ آذار عام 2011.

يذكر أن تلك الفترة شهدت احتلال المتظاهرين البحرينيين لموقع بارز وسط العاصمة المنامة، هو دوار اللؤلؤة الذي ازيل فيما بعد.

وطالب المتظاهرون بالمزيد من الديمقراطية ووقف ما يعتبرونه تهميشا ضد الغالبية الشيعية في البلاد من قبل العائلة الحاكمة التي تنتمي إلى الطائفة السنية.

المظاهرات في البحرين

المظاهرات في البحرين

وقد اسفرت تلك الموجة من التظاهرات خلال شهري فبراير/ شباط ومارس/ آذار 2011 عن مقتل 35 شخصا على الأقل -بينهم خمسة من رجال الشرطة- وإصابة المئات وسجن الآلاف.

ويقول معارضون وناشطون في مجال حقوق الانسان إن 45 شخصا قتلوا منذ ذلك التاريخ على يد القوات الأمنية البحرينية، لكن الحكومة لا تقر بوقوع هذا العدد من القتلى.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك