التلفزيون السوري: إنفجار قرب فندق بدمشق يسفر عن ضحايا

آخر تحديث:  الأحد، 4 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 02:12 GMT

لواء تابع للجيش الحر يتبنى تفجير دمشق

تبنى لواء احفاد الرسول التابع للجيش السوري الحر التفجير الذي وقع الأحد في وسط العاصمة السورية في دمشق، بحسب الهيئة العامة للثورة السورية. كما ذكر المرصد السوري لحقوق الانسان ان مقاتلي المعارضة استولوا على حقل نفط في محافظة دير الزور بعد اشتباكات عنيفة.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

قال التلفزيون السوري إن انفجاراً وقع في مرأب اتحاد نقابات العمال بدمشق خلف فندق في العاصمة السورية دمشق يوم الأحد مما أسقط ضحايا.

ووصف التلفزيون الانفجار "بالارهابي" ، وهو مصطلح تطلقه الحكومة السورية على المسلحين المعارضين للنظام الذين يسعون لاطاحة الرئيس بشار الأسد.

وقالت وكالة الأنباء الرسمية سانا إن الانفجار أسفر عن إصابة سبعة أشخاص. بينما ذكر ناشطون من المعارضة أن المنطقة التي شهدت التفجير قريبة من مؤسسات عسكرية واقعة تحت حراسة مشددة في قلب العاصمة.

سياسياً، يبدأ قادة المعارضة السورية الأحد اجتماعا في العاصمة القطرية الدوحة في محاولة لإعادة تنظيم صفوفهم في وقت تطالب الولايات المتحدة بتشكيل قيادة جديدة تضم عددا أقل من معارضي الخارج ومزيدا من القادة العسكريين الميدانيين.

ويشارك المئات من الشخصيات السياسية السورية في مؤتمر الدوحة الذي يبدأ الأحد ويستمر خمسة أيام، ووصفه البعض بأنه المحاولة الأكثر جدية لتشكيل جبهة موحدة بهدف إنهاء الصراع المندلع منذ 19 شهرا والذي تسبب في مقتل 36000 شخص حتى الآن وتحويل معظم أنحاء البلاد إلى حطام.

المعارضة السورية تجتمع في الدوحة وتواصل الإشتباكات في السورية

يبدأ قادة المعارضة السورية الأحد اجتماعا في العاصمة القطرية الدوحة في محاولة لإعادة تنظيم صفوفهم في وقت تطالب الولايات المتحدة بتشكيل قيادة جديدة تضم عددا أقل من معارضي الخارج ومزيدا من القادة العسكريين الميدانيين.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

"إن الولايات المتحدة وباقي أصدقاء سوريا الذين يؤيدون الأصوات المنطلقة من داخل سوريا، يقولون إن المجلس الوطني السوري لم يستخدم الوقت المتاح له خلال العام الماضي لتوسيع نفسه"

المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، فكتوريا نولاند

شكوك

إلا أن كثيرا من المراقبين يشيرون الى ان هناك شكوكا جدية في قدرة تيارات المعارضة المنقسمة والمختلفة أيديولوجيا على التوحد ضمن هيكلية جديدة تمكِّن الولايات المتحدة والدول الغربية من دعمها.

وتمثل هذه الخطوة بالنسبة لواشنطن محاولة لتجديد قيادة المعارضة السورية المنقسمة التي تعد هامشية وغير فاعلة ومنقطعة عن الأحداث على الأرض. وتأمل الولايات المتحدة الأمريكية في أن تتمكن المعارضة من تشكيل قيادة متماسكة وممثِلة للشعب السوري كي تكون شريكا يعتمد عليه وقادرا على عزل المتطرفين بهدف إقناع كل من روسيا والصين للقبول بالتغيير.

واستبق مسلحو المعارضة هذا الاجتماع بتكثيف هجماتهم على الارض، اذ شنوا هجوما بالصواريخ للسيطرة على مطارعسكري شمالي البلاد.

واظهر شريط فيديو بث على الانترنت وحدات تابعة لما يقول المسلحون إنها خمس جماعات معارضة شاركت في الهجوم على مطار تفتناز العسكري جنوب غربي حلب.

كما تحدثت الهيئة العامة للثورة السورية السبت عن سيطرة مسلحي الجيش السوري الحر فجرا على "كتيبة الدفاع الجوي في منطقة الدويلة في بلدة سلقين في ريف ادلب بعد اشتباكات عنيفة".

ونقلت وكالة فرانس برس عن مدير المرصد السوري لحقوق الانسان رامي عبد الرحمن قوله "ان المعارضين ما لبثوا ان انسحبوا من القاعدة الواقعة في منطقة جبلية، بسبب صعوبة الاحتفاظ بها خوفا من سلاح الطيران الحربي الذي ما لبثت قوات النظام ان لجأت اليه لقصف القاعدة ومحيطها".

واضاف ان اشتباكات في محيط مطار النيرب العسكري في محافظة حلب شمالي البلاد، كما شهدت بعض احياء مدينة حلب حيث تدور معارك ضارية منذ اكثر من ثلاثة اشهر، قصفا واشتباكات متواصلة.

خطة جديدة

وافادت تقارير اعلامية بأن القيادة الجديدة للمعارضة السورية في الخطة الجديدة التي تسمى "المبادرة الوطنية السورية" ستشمل ممثلين عن الجيش السوري الحر ومجموعات سياسية أخرى والمجالس المحلية في سوريا. وسيكون المجلس الوطني السوري موجودا لكن تأثيره سيتقلص كثيرا.

القضية الأهم هنا هي هل سيقبل المجلس الوطني السوري، وهو أكبر تجمع معارض للنظام، والذي يضم أكاديميين وسياسيين منفيين، بالمقترح المدعوم أمريكيا لتشكيل فريق جديد مكون من خمسين شخصا مع إضافة المزيد من الأعضاء من داخل سوريا.

وقال برهان غليون، أحد قادة المجلس الوطني السوري، إن المجلس سينظر في الأمر لكنه لم يتخذ قرارا بعد. وسوف يناقش الأعضاء المحتملون للقيادة الجديدة المبادرة يوم الخميس المقبل. وقال غليون لوكالة الأسوشييتد برس "إننا سنحضر اجتماع الخميس ولكن ليس هناك اتفاق على تبني المبادرة.

لكن المجلس الوطني السوري ليس المشكلة الوحيدة. فهناك مصاعب أخرى تتمثل برغبة واشنطن بإضافة عناصر موجودة على الأرض أو كما قالت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون "أولئك الذين يحاربون ويموتون في الخط الأمامي من أجل الحرية".

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك