البحرين: مقتل شخصين في سلسلة تفجيرات بالمنامة

آخر تحديث:  الاثنين، 5 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 14:14 GMT
البحرين

تشهد البحرين مظاهرات ومظاهر احتجاج اخرى منذ اكثر من سنة

قالت وكالة الانباء البحرينية الرسمية إن خمس عبوات انفجرت الاثنين في العاصمة المنامة، مما اسفر عن مقتل اثنين من منظفي الشوارع واصابة ثالث بجروح.

ووصفت الوكالة التفجيرات "بالارهابية."

يذكر ان الشرطة البحرينية سبق لها ان استهدفت عدة مرات بتفجيرات هذا العام، بينما كانت الحكومة تصعد جهودها لوأد التململ الذي يسود الشارع البحريني منذ اندلاع الانتفاضة المطالبة بالديمقراطية اوائل العام الماضي.

ولكن العبوات التي تستهدف مدنيين تعتبر ظاهرة نادرة الوقوع في هذه الجزيرة التي تحكم فيها اسرة مالكة سنية اغلبية شيعية.

ووقعت انفجارات الاثنين في حيي القضيبية والعدلية في العاصمة المنامة، حسبما اوردت الوكالة البحرينية نقلا عن مسؤول في الشرطة.

ووقع احد التفجيرات عندما ركل عامل تنظيف جسما رآه في الشارع فانفجر وقتله.

وأصدر مدير شرطة العاصمة بيانا في وقت لاحق حذر فيه سكان المنامة من الاقتراب من اي جسم غريب قد يجدونه في الشارع واخبار السلطات فورا.

وجاء في بيان نشرته على موقع تويتر وزارة الداخلية البحرينية ان القتيلين آسيويان.

وكانت الحكومة البحرينية قد حظرت الاسبوع الماضي كل اشكال المظاهرات والتجمعات الجماهيرية "لضمان سلامة الجمهور".

وقال وزير الداخلية الشيخ راشد آل خليفة إن الحكومة لن تتهاون في المستقبل مع "الانتهاكات المتكررة" لحق حرية التعبير، حسب تعبيره.

الا ان الامين العام للامم المتحدة بان كي مون قال إن الحظر "قد يفاقم الموقف المتأزم اصلا" وحث الحكومة البحرينية على "الغائه فورا"، بينما عبرت وزارة الخارجية الامريكية عن "قلقها العميق" ازاء قرار فرض الحظر.

يذكر ان البحرين تستضيف الاربعاء وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي حيث سيناقشون جملة من القضايا الاقليمية ومنها الوضع المتوتر في البحرين والصدامات التي شهدتها الكويت مؤخرا بين قوات الامن ومعارضين سياسيين.

وقد حكمت محكمة بحرينية الإثنين بالسجن على ناشطين بحرينيين بسبب نشرهما على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" عبارات رأت فيها السلطات إهانة للملك، وفقا لمحامي الناشطين.

وقد حكم الخميس على ناشط آخر اتهم بتهم مماثلة بالسجن ستة شهور.

والثلاثة هم ضمن مجموعة مكونة من أربعة أشخاص جرى اعتقالها في 17 أكتوبر/تشرين اول الماضي بتهمة "إهانة الملك" وهي تهمة نفاها الأربعة قي الجلسة الأولى للمحكمة التي عقدت قي 22 أكتوبر/تشرين اول.

ويتوقع أن يصدر حكم بحق الناشط الرابع في وقت لاحق من الشهر الجاري.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك