محمد بن نايف ...وجيل جديد

آخر تحديث:  الاثنين، 5 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 21:16 GMT

الوزير الجديد هو أحد أبناء ولي العهد السابق الأمير نايف بن عبد العزيز آل سعود من زوجته الأميرة الجوهرة بنت عبد العزيز بن مساعد آل سعود ومن مواليد عام 1959.

وحصل الامير محمد بن نايف على بكالوريوس في العلوم السياسية من احدى الجامعات الامريكية عام 1981 كما انهى عدة دورات عسكرية متقدمة داخل وخارج المملكة تتعلق بمكافحة الارهاب.

وسبق ان عمل في القطاع الخاص الى أن صدر أمر ملكي في 13 مايو/ايار العام 1999 بتعيينه مساعدا لوزير الداخلية للشؤون الأمنية بالمرتبة الممتازة ومن ثم بمرتبة وزير.

ويتولى الامير محمد بن نايف منذ العام 1999 منصب مساعد وزير الداخلية للشؤون الامنية وقاد عملية مطاردة القاعدة بعد العمليات الدامية التي نفذتها خلال الفترة بين عامي 2003 و 2006.

ويعرف عن الأمير محمد تمتعه بنفوذ كبير وقبضة حديدية في وزارة الداخلية بعدما تحول إلى الرجل الأول فيها منذ مرض والده الأمير نايف والذي تولى حقيبة الداخلية لعقود حيث تمكن من ادارة شؤون الوزارة من مقعدة الذي كان يشغله حينها كنائب للوزير.

يذكر ان الامير محمد بن نايف نجا في سبتمبر/ايلول 2009 من محاولة اغتيال نفذها انتحاري فجر نفسه بمجلسه في منزله بجدة وقضى الانتحاري في العملية ولم يصب الامير الا بجروح طفيفة.

وصرح الامير محمد حينها ان هذه العملية "لا تزيدنا الا تصميما على استئصال الفئة الضالة كلها".

تستخدم عبارة "الفئة الضالة" في الخطاب السعودي للاشارة الى اتباع تنظيم القاعدة.

اسس الامير محمد مركز الرعاية والمناصحة بهدف احتواء من تاثر ب"افكار الفئة الضالة" وابعادهم عن المتطرفين وتمكن من تخريج حوالى ثلاثين دفعة ضمت الاف الشبان "المغرر بهم".

ويسمح برنامج اعادة التاهيل لهؤلاء بالعودة الى ممارسة حياتهم المدنية مع مواكبة اعادة اندماجهم في المجتمع.

ويعمل "مركز محمد بن نايف للمناصحة والرعاية" في الرياض وجدة على اعادة تاهيل الالاف من المتشددين عبر برامج دينية واجتماعية ونفسية وتاريخية ودورات علمية ورياضية وفنية ومهنية وندوات خلال فترة زمنية يقضونها بالمركز.

وخصص برنامج اعادة التاهيل للسعوديين العائدين من معتقل غوانتانامو الاميركي وللمعتقلين السابقين في السعودية بتهمة الارهاب ويتضمن دعما ماليا لاعادة اندماجهم في المجتمع.

ورغم اعلان مشجعي هذا البرنامج نجاحه الا ان بعض الخريجين يعودون الى الانضمام الى الجماعات التى كانوا ينشطون معها سابقا وحسب المسؤولين السعوديين تبلغ نسبة هؤلاء ما يقرب من 10% من اجمالي المنضمين الى برنامج التاهيل.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك