مجلس التعاون الخليجي يعترف بالائتلاف السوري الجديد ممثلا شرعيا للشعب السوري

آخر تحديث:  الاثنين، 12 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 23:31 GMT

جانب من اجتماع الجامعة

أعلن مجلس التعاون الخليجي يوم الاثنين اعترافه بالائتلاف السوري المعارض الجديد ممثلا شرعيا للشعب السوري.

وكانت جماعات المعارضة السورية قد ابرمت اتفاقا في الدوحة يوم الاحد لتشكيل ائتلاف شامل للاطاحة بالرئيس السوري بشار الاسد.

وقال عبد اللطيف الزياني الامين العام لمجلس التعاون في بيان إن المجلس يعلن اعترافه بالائتلاف الوطني السوري ممثلا شرعيا للشعب السوري.

وكانت الجامعة قد اعترفت بالائتلاف الوطني للمعارضة السورية "محاورا أساسيا بصفة مراقب" في الجامعة.

وقال وزير الخارجية القطري حمد بن جاسم ال ثاني في المؤتمر الصحافي الذي اعقب اجتماع مجلس وزراء الخارجية العرب "ان الائتلاف الوطني السوري هو الممثل الشرعي للمعارضة السورية".

ودعا بيان المجلس الاثنين سائر تيارات المعارضة الي الانضمام الى الائتلاف الوطني حتي يكون جامعا لكل اطياف الشعب السوري دون استثناء.

وحض المنظمات الاقليمية والدولية على الاعتراف به ممثلا شرعيا لتطلعات الشعب السوري.

ورحب البيان بالاتفاق الذي توصلت اليه اطياف المعارضة السورية لتشكيل الائتلاف
الوطني السوري في العاصمة القطرية الدوحة الاحد ودعا الى تقديم الدعم السياسي والمادي لهذا الكيان الجامع للمعارضة السورية.

كما دعا بيان مجلس وزراء الخارجية العرب الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية الى الدخول في حوار مكثف معه لايجاد حل سلمي لنقل السلطة وفقا لقرارات مجلس الجامعة.

واكد البيان على الدعم الكامل لمهمة الممثل الخاص المشترك للامم المتحدة والجامعة العربية الاخضر الابراهيمي.

واكد بيان المجلس على ضرورة مواصلة الجهود من اجل تحقيق التوافق فى مجلس الامن، ودعوة مجلس الامن الى اصدار قرار بالوقف الفورى لاطلاق النار بموجب الفصل السابع من ميثاق الامم المتحدة، حتى يكون ملزما لجميع الاطراف السورية.

وحضر رئيس الائتلاف الوطني السوري احمد معاذ الخطيب ورئيس المجلس الوطني
السوري جورج صبرا اجتماع الوزراء العرب.

وتحفظت الجزائر على بيان الجامعة العربية وكذلك العراق فيما امتنع لبنان عن التصويت.

فابيوس

ومن جهة أخرى، اعلن وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الاثنين لوكالة فرانس برس انه سيلتقي الثلاثاء في القاهرة مسؤولي ائتلاف المعارضة السورية ملمحا الى امكانية اعتراف فرنسا بهذا الائتلاف خلال الاجتماع بهم.

وقال ردا على سؤال بشأن ما اذا كان بالامكان ان تعلن فرنسا الاعتراف ب"الائتلاف
الوطني" لقوى المعارضة السورية الذي تشكل الاحد في الدوحة، اكتفى فابيوس بالقول "في كل تاريخها كانت فرنسا تعمد دائما الى المبادرة".

واضاف "قلنا (الرئيس الفرنسي) فرنسوا هولاند وانا منذ شهر اب/اغسطس انه يجب توحيد المعارضة واذا تحقق هذا التوحيد فيمكننا التفكير في بالاعتراف بها. اننا نسير في هذا الاتجاه، لذلك اننا نرحب بذلك".

واشار الى ان من اجل الاعتراف بالمعارضة كممثل شرعي للشعب السوري "هناك عدة
مراحل: اولا ان يكون هناك مسؤولون جددا من المجلس الوطني السوري وخصوصا (جورج) صبرا الذي بات رئيسه، وثانيا ان تكون هناك هيئة اوسع تضم المسؤولين الجدد الذين ساتناول معهم فطوري صباح الغد في القاهرة".

وبالنسبة للدعم بالاسلحة الذي تطالب به المعارضة، قال فابيوس "يوجد حتى الان
حظر من جانب الدول الاوروبية تجاه مسألة الاسلحة".

واضاف "سوف نرى ما اذا كانت التدابير المتخذة (من قبل المعارضة) سوف تعدل هذا القرار. سوف نبحث هذا الامر".

ومن جهة اخرى، استبعد فابيوس تدخلا عسكريا دوليا كما حصل في ليبيا في العام
2011 معتبرا ان الشروط ليست "نفسها" متحدثا عن اهمية قوات النظام السوري ودعم "دول مهمة" للرئيس بشار الاسد.

وقال ايضا "ربما قد يتغير كل هذا الوضع. سوف نعمل على الحلول خلال الايام المقبلة".

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك