قصف إسرائيلي على "أهداف مباشرة" في سوريا

آخر تحديث:  الثلاثاء، 13 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 08:48 GMT

القصف يأتي بعد ساعات من إطلاق إسرائيل أعيرة تحذيرية على قذيفة مماثلة

اعلن الجيش الإسرائيلي أنه وجه "ضربة مباشرة" الى مصدر قذيفة هاون أُطلقت من الجانب السوري من خط فك الاشتباك وسقطت في الجزء المحتل من هضبة الجولان وذلك غداة اطلاقه "اعيرة تحذيرية" على قذيفة مماثلة في اول قصف من نوعه منذ عام 1974.

وقال الجيش في بيان "قبل قليل، سقطت قذيفة هاون في أرض فضاء بالقرب من قاعدة للجيش في وسط هضبة الجولان، وذلك في اطار النزاع الداخلي الدائر في سوريا، من دون أن تسفر عن اضرار او اصابات".

واضاف بيان الجيش أنه "ردا على ذلك، أطلق الجنود قذائف من الدبابات باتجاه مصدر النيران، مؤكدين تحقيق إصابات مباشرة".

وبحسب مصادر عسكرية إسرائيلية فإن "مدفعية سورية متنقلة اصيبت بشكل مباشر" بالرد الاسرائيلي، من دون الادلاء بمزيد من التفاصيل.

وحذر الجيش الإسرائيلي في بيانه من أنه سيرد "بشدة" في حال إطلاق المزيد من النيران على المنطقة التي تخضع للسيطرة الإسرائيلية من هضبة الجولان".

واضاف "لن يتم التسامح مع النيران الآتية من سوريا وسيتم الرد عليها بشدة"، مشيرا الى أن إسرائيل قدمت شكوى لدى قوى الامم المتحدة العاملة في المنطقة.

قصف

وعلى صعيد العمليات العسكرية والمعارك بين القوات الحكومية السورية والعناصر المعارضة المسلحة ، تعرضت بلدة رأس العين الواقعة على الحدود مع تركيا إلى قصف شنته طائرات تابعة للجيش السوري ما أسفر عن مقتل 4 سوريين على الأقل وإصابة آخرين.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن شهود قولهم إنهم شاهدوا أعمدة كثيفة من الدخان الأسود في الوقت الذي هرع فيه كثير من السوريين بعيدا عن المنطقة لعبور الحدود إلى تركيا.

وذكرت وكالة أنباء الاناضول التركية أن القصف كان يستهدف مصنعا لانتاج الأغذية يسيطر عليه مسلحو المعارضة وسبقه تحليق مروحية للاستطلاع.

ونقلت الوكالة عن رئيس بلدية جيلانبينار اسماعيل ارسلان قوله "هناك جرحى في الجانب السوري بل ايضا في جيلانبينار بسبب تناثر الزجاج جراء وقع الانفجار".

وتعد رأس العين أحد معبرين حدوديين إلى تركيا يسيطر عليهما الجيش السوري في حين يسيطر مسلحو المعارضة على اربعة معابر اخرى.

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك