السودان: مسلحو الحركة الشعبية يقصفون عاصمة ولاية جنوب كردفان

آخر تحديث:  الأربعاء، 14 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 04:54 GMT

يقول مقاتلو الحركة ان القصف ردا على غارات حكومية

افادت آخر التقارير الوادرة من السودان بقيام مسلحين بقصف كادقلي عاصمة ولاية جنوب كردفان يوم الثلاثاء فيما قال مسلحون إنه رد على غارات جوية حكومية.

وقال التلفزيون السوداني أن خمسة مدنيين قتلوا في القصف.

ويدور القتال في جنوب كردفان منذ يونيو/ حزيران العام الماضي الذي بدأت فيه الاشتباكات بين مسلحين تابعين للحركة الشعبية لتحرير السودان ( شمال السودان) والقوات الحكومية قبل وقت قليل من اعلان انفصال جنوب السودان.

وقال المسلحون إنهم اطلقوا القذائف التي وقعت على مناطق مختلفة في المدينة في رد فعل على قصف الطيران الحكومي للمناطق التي يسيطرون عليها.

الجيش الشعبي

وذكر أرنو لودي المتحدث باسم جماعة الحركة الشعبية لتحرير السودان - قطاع الشمال لوكالة رويترز للانباء إن متمردي الجماعة بدأوا مهاجمة كادقلي بعد ظهر يوم الثلاثاء.

واضاف إن قصف البلدة عمل من اعمال "الدفاع عن النفس وخصوصا بعد الغارات الجوية المستمرة التي تشنها القوات الحكومية على مواقع الحركة الشعبية لتحرير السودان - قطاع الشمال وعلى المدنيين."

وقال لودي ان المسلحين لم يستهدفوا الا مواقع عسكرية وحثوا المدنيين على الابتعاد عن تلك المناطق.

واكد شهود العيان سقوط عدة قذائف في كادقلي يوم الثلاثاء.

وتفيد تقارير بان عمليات القصف والاشتباكات بين المسلحين والحكومة زادت بعد ان وقعت الحكومة السودانية اتفاقا امنيا مع حكومة جنوب السودان لانشاء منطقة عازلة منزوعة السلاح بعرض عشرة كلم على كل جانب بطول الحدود البالغة الفي كيلو متر.

ويتوقع لهذه المنطقة ان تقطع الدعم عن مسلحي الحركة الشعبية- شمال السودان.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك