ناشطون معارضون يقولون إن 41 شخصا قتلوا الجمعة في انحاء سوريا

آخر تحديث:  الجمعة، 16 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 17:20 GMT
سوريا

مسلحون معارضون في بلدة راس العين شمالي سوريا

يقول ناشطون سوريون معارضون إن عدد المدنيين الذين لقوا مصرعهم اليوم الجمعة في سوريا ارتفع الى واحد وأربعين شخصا، بالإضافة إلى مقتل ثلاثة مسلحين.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان في بريطانيا، إن ثلاثة مقاتلين لقوا حتفهم في مدينة حلب خلال اشتباكات مع القوات النظامية في محيط مستشفى الكندي، إضافة إلى عدد من الإصابات في محافظات سورية مختلفة.

ولم يتسن للبي بي سي التأكد من صحة هذه المعلومات من مصادر مستقلة.

بريطانيا

في غضون ذلك، قال وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ إنه يرغب في الاعتراف بالائتلاف الوطني السوري المعارض كممثل شرعي ووحيد للشعب السوري في مرحلة مبكرة، لكن بعد تقديم أعضائه خطة واضحة لحل سياسي للأزمة في سوريا.

وتبحث بريطانيا دعم التحركات الفرنسية الرامية إلى رفع الحظر المفروض على توريد السلاح إلى المعارضة السورية من قبل الاتحاد الاوروبي.

انشقاق

وعلى صعيد آخر، انشق ضابط سوري ذو رتبة رفيعة و12 ضابطا آخرين وفروا وعائلاتهم الى تركيا الجمعة، وذلك حسبما افادت وكالة الانباء التركية الرسمية اثر قتال مكثف على الحدود الجنوبية الشرقية لتركيا.

وقالت وكالة انباء الاناضول الرسمية إن 53 شخصا عبروا الحدود الى تركيا من بينهم لواء و12 ضابطا وعددا غير محدد من الجنود وعائلاتهم.

ويأتي ذلك اثر تقارير عن انشقاق 26 عسكريا في التاسع من نوفمبر / تشرين الثاني، من بينهم لواءان.

ومع قرب حلول الشتاء، يقدر عدد السوريين في مخيمات اللاجئين بالقرب من الحدود التركية السورية بنحو 120 الف مدني وعشرات من العسكريين.

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك