غزة: اتفاق وقف اطلاق النار يدخل حيز التنفيذ

آخر تحديث:  الأربعاء، 21 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 17:52 GMT

الهدنة سارية المفعول

غزة

أهالي غزة يحتفلون بوقف اطلاق النار

يبدو ان الهدنة التي اتفقت عليها اسرائيل وحركة حماس ما زالت سارية المفعول وملتزم بها، رغم ما ذكرته الاذاعة الاسرائيلية عن اطلاق عدد من الصواريخ من غزة إذ لم تظهر اي مؤشرات الى نية اسرائيل بالرد عليها.

وكان الآلاف من سكان غزة قد خرجوا الى الشوارع الليلة الماضية للاحتفال بتوقف القتال، كما اعلنت حركة حماس التي تدير زمام الامور في القطاع اليوم الخميس عطلة رسمية تحت عنوان "يوم النصر".

ودعت الحركة سكان القطاع الى زيارة اسر القتلى والجرحى هذا اليوم.

وفي اسرائيل، خرجت مظاهرات صغيرة ومتفرقة - كما في بلدة كريات ملاشي الجنوبية التي قتل فيها ثلاثة اسرائيليين جراء القصف الصاروخي - للاحتجاج على اتفاق وقف اطلاق النار.

وقال المحتجون الاسرائيليون إنه كان على الجيش ان يضرب حماس بشدة، كما ادانت لافتات رفعها المتظاهرون "بعقد صفقات مع ارهابيين."

وقال الجيش الاسرائيلي إن المدارس التي تقع على مسافة 40 كيلومترا او اقل من حدود قطاع غزة ستبقى مغلقة اليوم الخميس رغم سريان الهدنة.

وتقول اسرائيل إنها استهدفت 1500 "موقعا ارهابيا" خلال العملية العسكرية التي نفذتها قواتها الاسبوع الماضي، مضيفة ان قائمة الاهداف ضمت 30 قياديا و980 منصة لاطلاق الصواريخ و140 نفق تهريب.

من جانبه، دعا مجلس الامن التابع للامم المتحدة اسرائيل وحركة حماس إلى التقيد بإتفاق وقف اطلاق النار وأثنى على جهود الرئيس المصري محمد مرسي وآخرين لتوسطهم في الاتفاق.

وقال المجلس في بيان إنه "يستنكر الخسائر في ارواح المدنيين الناتجة عن هذا الوضع ويجدد الحاجة الى إتخاذ اجراءات مناسبة لضمان سلامة وامن المدنيين وحمايتهم طبقا للقانون الانساني الدولي."

وقال بيان مجلس الامن "اعضاء المجلس يناشدون الاطراف التقيد بالاتفاق والعمل بشكل جدي لتنفيذ بنوده بنية صادقة،" مضيفا ان "اعضاء المجلس يشيدون بقوة بجهود الرئيس المصري مرسي واخرين لتحقيق وقف اطلاق النار."وأشاد البيان ايضا بجهود الامين العام للامم المتحدة بان كي مون الذي زار المنطقة هذا الاسبوع، ودعا المجتمع الدولي الى تقديم مساعدة طارئة -بما في ذلك امدادات غذائية وطبية- للفلسطينيين في غزة.

هدنة بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية

هدنة بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل بوساطة مصرية

أعلنت مصر التوصل إلى اتفاق هدنة بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية لوقف القتال في غزة. ومن المقرر أن يدخل الاتفاق حيز التنفيذ في تمام الساعة السابعة بتوقيت غرينتش.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

دخل اتفاق لوقف اطلاق النار بين اسرائيل وحركة حماس المسيطرة على مقاليد الامور في قطاع غزة حيز التنفيذ مساء الاربعاء.

وتلتزم اسرائيل بموجب الاتفاق بانهاء عملياتها الحربية والاغتيالات التي استهدفت من خلالها قيادات فصائلية، بينما التزمت حركة حماس بالكف عن مهاجمة المدن والبلدات الاسرائيلية.

وكان 157 شخصا على الاقل قد قتلوا منذ اندلاع الجولة الاخيرة من القتال بين الطرفين في الاسبوع الماضي.

وواصل الطرفان تبادل اطلاق النار حتى الساعة التاسعة من مساء الاربعاء موعد سريان الاتفاق، ولكن لم يبلغ عن وقوع اي خروقات منذ ذلك الوقت.

وقال كامل عمرو إن الاتفاق سيدخل حيز التنفيذ في تمام الساعة السابعة بتوقيت غرينتش.

وأوضح "الجهود الذي بذلت أسفرت عن التوصل إلى اتفاق وقف القتال وإعادة الهدوء ووقف سفك الدماء الذي استمر طوال الفترة الماضية".

وقال مصدر مصري مقرب من المفاوضات إن الاتفاق يتضمن "إنهاء الاغتيالات وعمليات التوغل الإسرائيلية في غزة وتسهيل حركة الفلسطينيين".

وأشاد البيت الأبيض بما وصفها جهود رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو للتوصل إلى الهدنة.

بنود اتفاق الهدنة حسب إعلان الرئاسة المصرية:

* توقف إسرائيل كل الأعمال العدائية ضد قطاع غزة برا وبحرا وجوا.

*توقف اسرائيل الاجتياحات والاغتيالات في غزة.

* توقف الفصائل الفلسطينية كل الأعمال العدائية من القطاع على إسرائيل، بما في ذلك استهداف الحدود.

* فتح المعابر وتسهيل حركة الأشخاص والبضائع، وعدم تقييد حركة السكان، أو استهدافهم في المناطق الحدودية.

* بدء اجراءات التنفيذ ذلك بعد 24 ساعة من بدء سريان الهدنة.

* في حال وجود ملاحظات من أي طرف ، عليه الرجوع إلى مصر للمتابعة.

وقال إن الرئيس الأمريكي باراك أوباما أكد لنتنياهو تعهده بالسعي إلى توفير التمويل لبرنامج دفاع صاروخي مشترك بين تل أبيب وواشنطن لحماية إسرائيل.

ورحب وزير الخارجية البريطاني ويليام هيغ بالاتفاق. وحث في بيان رسمي "كل الأطراف على الوفاء بالتزاماتها".

وأشاد بالرئيس المصري محمد مرسي وحكومته لما وصفها بجهودهما المكثفة والقيادة التي أبدياها. كما أثنى على "الدور" الذي لعبته وزيرة الخارجية الأمريكية وأمين عام الأمم المتحدة بان كي مون.

وذكر بيان صادر عن مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي إنه أبلغ أوباما بأنه مستعد لاعطاء فرصة لانجاح الاقتراح المصري لوقف اطلاق النار من اجل اعطاء فرصة للاستقرار وتهدئة الوضع قبل ان يكون هناك حاجة لاستخدام المزيد من القوة.

واعرب نتنياهو عن" تقديره العميق" لدعم اوباما لاسرائيل خلال العملية ومساهمته في نظام القبة الحديدية. وشدد نتنياهو على ان اسرائيل ستأخذ كل الخطوات المطلوبة لحماية المدنيين الاسرائيليين.

"أسلحة إيرانية"

مشعل

أشاد مشعل بإيران رغم ماقال إنها خلافات معها بشأن سوريا

وفي مؤتمر صحفي في القاهرة، قال خالد مشعل، رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إن اتفاق وقف إطلاق النار ينص على فتح كل المعابر من وإلى غزة.


وأشاد مشعل بإيران رغم ماقال إنها خلافات معها بشأن سوريا. وأشار إلى دعم إيران لفلسطينيي غزة بالسلاح والمال.

وقال مشعل "إن مصر قامت برعاية بروح الدولة المحترمة والتي لا تنسى روحها العربية،" وان "إسرائيل فشلت في كل مراميها وأهدافها والعالم كله طلب من مصر رعاية تهدئة."

واضاف "نستطيع أن نعدد ما قام العدو بتدميره وكان هدفهم ترميم قدرتهم على الردع ولكنهم فشلوا، فالعدو كسر الهدنة وحاول خداعنا وخداع المصريين ووقفنا للرد على العدوان. ما حدث هو عدوان لئيم غادر استوجب الدفاع والرد واسرائيل خضعوا واضطروا لقبول الهدنة."

وقال "ما حدث بداية لسلسلة انهزامات لإسرائيل."

وعبر محمود عباس، رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية، من جانبه عن دعمه ومساندته لوقف إطلاق النار "حقنا لدماء شعبنا ومن أجل منع استمرار العدوان الإسرائيلي ضد غزة الصامدة".

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية عن عباس قوله" هذا الموقف يستدعي مواصلة الجهود لتعزيزه، وعدم تكرار هذه الأعمال العدائية الإسرائيلية، وفك الحصار عن قطاع غزة".

وأشار إلى أن السلطة الفلسطينية تعتبر أن أية خطوات لاحقة لتعزيز التهدئة يجب ألا تنال من مصالح شعبنا ووحدة كيانه الوطني في الضفة الغربية وغزة.

ودعا إلى "تفويت الفرصة على أية محاولات إسرائيلية ترمي إلى عزل القطاع عن وحدة أراضي الوطن".


لجوء جماعي


قصف إسرائيلي

مصادر طبية فلسطينية تقول إن 12 شخصا قتلوا الأربعاء جراء القصف الإسرائيلي

قالت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "اونروا" التابعة للأمم المتحدة إن أكثر من 10 آلاف فلسطيني لجأوا إلى المدارس التابعة للوكالة الدولية خوفا من القصف الإسرائيلي وذلك بعد إلقاء إسرائيل منشورات طلبت فيها من سكان غزة إخلاء بعض المناطق.

وأوضح المتحدث باسم الاونروا عدنان أبو حسنة أن 12 مدرسة وفرت ملاجئ لسكان غزة.

وأضاف أبو حسنة أن تدفق سكان غزة على المدارس للاختباء جاء في أعقاب إلقاء الطائرات الإسرائيلية مساء الثلاثاء منشورات سمت فيها مناطق في غزة وطالبت قاطنيها بإخلائها.

ولم تفسر المنشورات سبب طلب الجيش الإسرائيلي ولكن يعتقد أن هذه المناطق ستتعرض للقصف.

حصيلة

في هذه الأثناء،ارتفعت حصيلة ضحايا الغارات الإسرائيلية إلى 148 قتيلا وأكثر من 1100 مصاب منذ بدء العمليات العسكرية على غزة.

وذكرت مصادر طبية فلسطينية في غزة أن طفلا قتل وأصيب آخر في غارة جوية اسرائيلية جديدة استهدفت بناية نعمة وسط مدينة غزة.

وكان خمسة فلسطينين على الأقل بينهم اب وابنته وابنه قتلوا في سلسلة غارات اسرائيلية شمالي غزة بحسب مسؤولين فلسطينيين.

وأفاد مكتب بي بي سي في غزة ان القطاع تعرض خلال ساعات الليل لسلسلة غارات جوية إسرائيلية وقصف مكثف من الزوارق الحربية والآليات المتمركزة على الحدود البرية للقطاع.

وذكرت مصادر أمنية وشهود عيان أن طائرات إسرائيلية قصفت قبل قليل منزل عصام الدعليس مستشار رئيس حكومة حماس المقالة للشؤون السياسية بصاروخين في مخيم النصيرات وسط قطاع غزة.

"موقف منحاز"

ومن جهة أخرى، أدانت حركة حماس الأربعاء في بيان وقعه الناطق باسمها، سامي أبوزهري، الموقف الأمريكي الذي اعتبرته منحازا للاحتلال وحملتها المسؤولية عن "الجرائم الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني".

وجاء في البيان "تدين حماس الموقف الأمريكي المنحاز للاحتلال الإسرائيلي من خلال عرقلة أي جهد دولي لإدانة الاحتلال والإعلان أن المشكلة هي في المقاومة الفلسطينية مقابل الصمت على جرائم الاحتلال ضد المدنيين الفلسطينيين".

وأضاف البيان قائلا "هذا إضافة إلى الدعم المادي المطلق للاحتلال الإسرائيلي، وهذا الموقف الأمريكي يجعل الإدارة الأمريكية طرفاً في العدوان وشريكاً في تحمل المسؤولية عن الجرائم الإسرائيلية التي ترتكب بحق الشعب الفلسطيني".

انفجار تل أبيب

إصابة 10 أشخاص في انفجار حافلة في تل أبيب

قالت الشرطة الإسرائيلية إن انفجارا وقع في حافلة في تل أبيب، وسط استمرار تبادل النيران بين إسرائيل والمسلحين الفلسطينيين.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

وفي تل أبيب، قالت الشرطة الإسرائيلية إن انفجارا وقع في حافلة في المدينة وسط تبادل النيران بين إسرائيل والمسلحين الفلسطينيين.

وأصيب في الحادثة التي وصفتها الشرطة الإسرائيلية بأنها "عمل إرهابي" 21 شخصا على الأقل بجروح.

وأفاد مراسلنا في غزة بأن حماس أصدرت بيانا باركت فيه "العملية الاستشهادية في تل آبيب وتؤكد أنها رد فعل طبيعي على مجزرة عائلة الدلو واستهداف المدنيين الفلسطينيين".

وقالت خدمة الاسعاف الاسرائيلية إن اثنين من المصابين في حالة حرجة.

أعيرة نارية

وقال اوفير جندلمان المتحدث باسم رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو "انفجرت قنبلة في حافلة بوسط تل ابيب. كان هجوما إرهابيا. معظم المصابين أصيبوا بجروح طفيفة."

وعرض التلفزيون صورا لحافلة يملؤها الدخان ونوافذها مهشمة.

ووقع الانفجار في اليوم الثامن من هجوم تشنه اسرائيل على قطاع غزة بدأته بهدف معلن هو وقف إطلاق الصواريخ من القطاع.

وأطلقت الأعيرة النارية في غزة ابتهاجا حين بثت الإذاعات المحلية نبأ انفجار تل ابيب.

وكانت آخر مرة تشهد فيها تل أبيب هجوما بقنبلة في أبريل/نيسان 2006 حين قتل انتحاري فلسطيني 11 شخصا عند كشك لبيع الشطائر قرب محطة الحافلات المركزية القديمة في المدينة.

كلينتون في القاهرة

كلينتون

هيلاري كلينتون وصلت إلى القاهرة قادمة من رام الله

وعلى صعيد الجهود السياسية لإنهاء العنف في غزة، استقبل الرئيس المصري محمد مرسي وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون بحضور وزير الخارجية محمد كامل عمرو والسفيرة الامريكية بالقاهرة آن باترسون.

وكانت هيلاري كلينتون قد وصلت إلى القاهرة قادمة من رام الله حيث التقت بالرئيس الفلسطيني محمود عباس، والتقت قبل ذلك في القدس رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو وعددا من القادة الإسرائيليين.

ومن المقرر أن يلتقي الرئيس مرسي فى وقت لاحق اليوم بالأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الذي يعود للقاهرة بعد زيارة اسرائيل ورام الله.



"قرارات جريئة" .. وتضامن مع إسرائيل

موقف الباباا وميركل

البابا يخشى امتداد الصراع لأنحاء الشرق الأوسط

في الفاتيكان، حث البابا بندكتوس السادس عشر الزعماء الإسرائيليين والفلسطينيين على اتخاذ ما وصفها بـ"قرارات جريئة" لانهاء الصراع في غزة.

وقال البابا في عظته الأسبوعية الأربعاء إن الصراع "يهدد بالامتداد إلى بقية أنحاء الشرق الأوسط".

وأبدى بندكتوس السادس عشر تأييده لجهود التفاوض لوقف إطلاق النار.

وأضاف "أناشد سلطات الجانبين اتخاذ قرارات جريئة من أجل السلام ووضع نهاية لصراع له تداعيات سلبية على كافة أنحاء الشرق الأوسط الذي يعاني بالفعل صراعات كثيرة جدا ويحتاج بشدة إلى السلام والمصالحة."

ودعت الحكومة الألمانية إلى التضامن مع إسرائيل في صراعها مع حماس.

وفي كلمة أمام مجلس النواب الألماني الأربعاء قالت ميركل" إسرائيل لها الحق وعليها أيضا واجب حماية مواطنيها من الهجمات الصاروخية من غزة".

وأضافت" اعتقد أننا نستطيع أن نتخيل، إن لم نكن هناك، ماذا يعني أن تشعر دائما بالخوف من أن يطلق عليك النار مع أسرتك".

ولم تشر ميركل إلى القتلى الفلسطينيين الغارات الجوية الإسرائيلية أوآثار الحصار الذي تفرضه إسرائيل على غزة منذ قرابة 6 سنوات.

واشارت المستشارة الألمانية إلى أنها تؤكد" أن هناك حقا للدفاع عن الشعب وأن الدولة الإسرائيلية لديها هذا الحق".

وطالبت ميركل بوقف إطلاق نار سريع واستنئاف الحوار السياسي بين الطرفين.

تغريدات عن الهدنة

**ليز دوسيت

مراسلة بي بي سي ، غزة

يمكن سماع دوي "الله اكبر" في غزة وسط اصوات الطائرات بدون طيار بعد اعلان الهدنة.

**بكار الحسن ، مواطن ، فلسطين

الشيء الجديد بخصوص هذه الهدنة هو انها تجعل حماس طرفا في أي مفاوضات

**مروة، مواطنة فلسطينية، غزة

ما الفائدة من هدنة إذا ما كانت غزة تبقى محاصرة؟ اين تذهب دماء الشهداء؟

**جمال الشيال، صحفي

الآن يمكن ملاحظة اهمية مصر كدولة حرة وديمقراطية في المنطقة ومساعدتها لبناء عالم افضل.

تغريدات حول الحرب


** بول داناهار- مدير مكتب البي بي سي بالشرق الأوسط (في القدس):

مسؤولو الصحة في غزة يقولون إنهم استدعوا طبيبا اسمه مجدي نعيم لإنقاذ طفل في السادسة في مستشفى الشفاء. وعند وصول الطبيب إلى المستشفى اكتشف ان الطفل هو نجله بعد الرحمن. وتوفي الطفل.

** عمر الجبالي – مصري ، في غزة حاليا

من يرفض تفجير الباص؟، تواجدت في مستشفى الشفاء لأربع ساعات، دخل المستشفى خلالها ما لا يقل عن سبعة أطفال مصابين.

** صابر عليان - فلسطيني من غزة

بعد ما رأيته وشاهدته من تكاتف الشعوب العربية حول القضية الفلسطينية أستطيع ان اجزم أنه لو تم اعلان الجهاد لأجل فلسطين فلن يتأخر أحد.

**عبد الحكيم زغبور- فلسطيني من غزة

رجعت قبل قليل من مقبرة الشهداء في الشيخ رضوان، بعد دفن جارنا الشهيد محمود الكومي، جلست قليلاً في البيت.

تخرج الآن جنازة جديدة لشهيد آخر.

**آدم بارون – صحفي من اليمن

شيء ملفت للنظر هو أن اليمنيين يتابعون أحداث غزة عن قرب أكثر من متابعتهم للانتخابات الرئاسية الامريكية.

**جيش الدفاع الإسرائيلي

احصاءات اليوم: سقوط 42 صاروخا على اسرائيل من غزة ، وتصدي القبة الحديدية لعشرين صاروخا ، ما يجعل إجمالي عدد الصواريخ القادمة من غزة اثنين وستين صاروخا.



اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك