اسرائيل تختبر بنجاح نظاما لاعتراض الصواريخ

آخر تحديث:  الاثنين، 26 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 03:09 GMT
صاروخ اسرائيلي ينطلق من "القبة الحديدية"

سيتم استخدام "مقلاع داوود" مع نظام "القبة الحديدية" للدفاع الصاروخي.

قالت اسرائيل إنها اختبرت بنجاح نظاما دفاعيا جديدا يستطيع اعتراض صواريخ يفوق مداها ثلاثمائة كيلومتر.

ويقول مسؤولون إسرائيليون إن النظام الدفاعي الذي سمي بمقلاع داوود أسقط أول صاروخ خلال تجربة أجريت عليه الأسبوع الماضي.

وكانت وزارة الدفاع الإسرائيلية قد قالت إن النظام الأخير استطاع أن يسقط مئات الصواريخ التي انطلقت من غزة إبان حرب الثمانية أيام الأخيرة.

ويقول الجيش الاسرائيلي ان ما يقارب 200 الف صاروخ موجه صوب اسرائيل من ايران واسرائيل وحزب الله في لبنان وحماس. وتخشى اسرائيل حاليا تعرضها لهجمات من سوريا.

واحد السيناريوهات التي تاخذها اسرائيل في الحسبان هو ان يحاول الرئيس السوري بشار الاسد تشتيت الانتباه عن حملته ضد معارضيه بشن هجمات على اسرائيل.

ويمكن ايضا استخدام "مقلاع داوود" لحماية المجال الجوي الاسرائيلي من الطائرات المعادية.

وسيصبح هذا النظام الدفاعي -لدى الانتهاء من تجربته- جزءا من منظومة درع صاروخية تضم كذلك نظام القبة الحديدية.

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك