لبنان: أعمال العنف تتواصل ليوم ثان في طرابلس

آخر تحديث:  الأربعاء، 5 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 10:41 GMT
طرابلس

تشهد طرابلس اشتباكات طائفية بين السنة والعلويين

قتل رجل واحد واصيب 11 بجروح في تجدد لاعمال العنف الطائفي في مدينة طرابلس شمالي لبنان بين مؤيدي النظام السوري ومعارضيه.

وارسل الجيش اللبناني تعزيزات الى المدينة في محاولة لاحتواء الاشتباكات التي اندلعت يوم امس الثلاثاء حيث قتل 4 اشخاص واصيب 39.

وتركزت الاشتباكات في شارع سوريا بطرابلس، الذي كان مسرحا لصدامات مشابهة في العام الماضي.

وكانت حدة التوتر قد ارتفعت في طرابلس منذ الاعلان يوم الجمعة الماضي عن مقتل 14 لبنانيا في سوريا حيث كانوا متوجهين للمشاركة في القتال ضد قوات الحكومة السورية.

وكان السفير السوري بلبنان قد ابلغ وزير الخارجية والمغتربين اللبناني عدنان منصور الاربعاء بأن السلطات السورية وافقت على تسليم جثامين اللبنانيين الـ 14 الذين قضوا في منطقة تلكلخ السورية، وسيعقد لاحقا اجتماع لاتخاذ الاجراءات اللازمة وآلية تسلم لك الجثامين.

وكان عدد من الشباب الإسلاميين ومعظمهم من منطقة طرابلس، قد قتلوا الأسبوع الفائت في تلكلخ السورية، في كمين نصبه لهم الجيش النظامي بينما كانوا متوجهين للقتال إلى جانب المعارضة السورية المسلحة في داخل سورية.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك