لماذا الحديث عن أسلحة كيمياوية في سوريا الآن؟

آخر تحديث:  الأحد، 9 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 03:03 GMT
سوريا

لماذا التركيز على الاسلحة الكيماوية في سوريا الآن؟

أكد وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ لبي بي سي أن لديه "أدلة استخباراتية" على نية الحكومة السورية استخدام "أسلحة كيمياوية" في الصراع المسلح الدائر حالياً في سوريا.

ورفض هيغ الإدلاء بأي تفاصيل أخرى لكنه قال إنها "أدلة كافية" للحكومة البريطانية والإدارة الأمريكية لإصدار "تحذير" لحكومة الرئيس السوري بشار الأسد من "العواقب الوخيمة" لاستخدام هذه الأسلحة، على حد تعبيره.

وفي شأن منفصل، أبلغ مصدر عسكري غربي في منطقة الخليج بي بي سي أن "الأسلحة الكيمياوية" السورية تتركز في خمس قواعد رئيسة وأنها "تحت مراقبة" شديدة.

وقد أكد وزير الخارجية البريطاني أن خطر "وقوع هذه الأسلحة في أيدي عناصر غير مسؤولة" هو موضوع مثير جداً للقلق.

وكان وزير الدفاع الامريكي ليون بانيتا قال الخميس ان الولايات المتحدة "قلقة جدا" حيال امكان استخدام النظام السوري اسلحة كيمياوية للتصدي لتقدم المعارضة المسلحة ، مكررا تحذير امريكا للرئيس بشار الاسد.

وقال بانيتا في مؤتمر صحفي "دون التعليق بشكل خاص على المعلومات عن الاسلحة الكيمياوية، من المؤكد إننا قلقون جدا حيال تفكير النظام (السوري) في استخدام اسلحة كيمياوية مع تقدم المعارضة وخصوصا في اتجاه دمشق".

و اكد مسؤولون امريكون ان دمشق تقوم بتجميع المكونات الكميائية الضرورية لتجهيز اسلحة كيمياوية، وخاصة غاز السارين.

واضاف بانيتا ان "العالم يراقب بانتباه شديد ورئيس الولايات المتحدة كان واضحا بشان حدوث "تداعيات" اذا "ارتكب (بشار الاسد) الخطأ الرهيب واستخدم هذه الاسلحة ضد شعبه"، مكررا ان هذا الامر يشكل "خطا احمر" بالنسبة الى واشنطن.

وقالت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون الاربعاء إنها قلقة من احتمال استخدام الاسد لاسلحة كيمياوية او من ان هذه الاسلحة قد تقع في ايدي المتطرفين المسلحين.

سوريا

ومن جانب آخر، رفضت موسكو العقوبات الغربية على نظام الاسد وقالت إنها ستلتزم بتعاقدات اسلحة تم توقيعها مع سوريا لتسليم صواريخ دفاع جوي. ويؤكد الكرملين على ان بيع الاسلحة لا يخرق أي اتفاقات دولية.

وفي محادثات في بلفاست بايرلندا الشمالية، قالت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون إن الولايات المتحدة وروسيا ملتزمتان باقناع نظام الاسد والمعارضة المسلحة بالتفاوض بشأن الانتقال السياسي، منحية جانبا عاما ونصف من الخلاف الامريكي الروسي الذي اعاق المجتمع الدولي عن التدخل.

برأيكم لماذا يتزايد الحديث عن "أسلحة كيماوية" في سوريا في هذا التوقيت؟

شاركونا آراءكم وتعليقاتكم على صفحتنا على فيسبوك اضغط هنا اضغط هنا

تعليقاتكم

محمد النجار:

"المعارضة كلها إخوان مسلمون وهم سيعمدون إلى تقسيم سوريا و المفروض أن ترفع أمريكا ايديها ولا تساعد الاخوان في سوريا."

زيا لدين:

"لقد تيقنت أمريكا والغرب أن الثوار سيسقطون الحكومة السورية قريبا وسيسيطيرون على البلاد، والغرب لايريد أن يسيطر الثوار على البلاد لذلك يبحثون عن أسباب التدخل في سوريا لمنع وصولهم إلى الحكم.."

أحمدو أب:

"هي ذريعة للعدوان على سوريا وهناك اطراف عربية بدأت تروج لهذه الأ سلحة."

علي الخزعلي:

"إنها مقدمة لتدخل خارجي."

رعد الصقار:

"أرى أن السبب لهذا التوقيت هو اقتراب الجيش الحر من دخول دمشق."

رنا ابراهيم:

"وهل سيتفرجون الى ان يستخدم النظام السلاح الكيمياوى؟"

واضح هانكا :

"لأن شوكة الأسد ضعفت ولا يريدون أن يحسب النصر للسوريين لوحدهم ويريدون التدخل للسيطرة على الموقف ، حان وقت تدخل دولي."

هادي علي:

"ذريعة فقط وايضا خطف النصر الذي اقترب بيد الجيش الحر."

محمد جبر محمد:

"التجهيز لضرب سوريا."

حسين شمص:

"لان جيش العربي السوري سحق المسلحين وهي أكذوبة حتى يرفعوا من معنوياتهم."

رامي العطيات:

"التمهيد إلى التدخل العسكري في سوريا وكثرت الحديث عن الاسلحة الكيماوية لاقناع الرأي العام بان الهدف من الدخول العسكري هو من صالح الجميع .. مثل السيناريو السابق بالعراق."

احمد نايلي:

"ضغط على روسيا والصين لتغيير موقفهما."

حسين شمص:

"الجيش العربي السوري لم يستخدم حتى الان الا 15% من قواته وكل العالم يعلم ذلك وهو ليس بحاجة الى كيميائي.

نصري نصري:

"هي حجة أمريكية لكي تتدخل في سوريا كما حصل في العراق."

احمد سعد عمر:

"فرصة لاحتلال سوريا وحماية اسرائيل."

نور الياس:

"هو تبرير لتدخل عسكري أجنبي في سورية."

حسين شمص:

"لن تسمح ايران وروسيا والصين بأي تدخل عسكري في سوريا."

عبد الرؤوف بن عياد:

"إنها حيلة من الاسد حتى يسمح له الغرب باستعمال الاسلحة الثقيلة والدبابات بحيث يجعلها هي الخيار الاسلم امام الجيش الحر."

أحمد شريفي:

"لا يحتاج الاسد الى هذا السلاح لان سوريا متحكمة فى الوضع و لا داعى للتهويل بسبب بعض مدفوعي الاجر."

ستار غانم:

"هذه اكاذيب سمعناها سابقا. هل من جديد لاستخدامه كذريعة؟"

صباح حسين:

"مثل الذي اتهم العراق بامتلاك الاسلحة النووية."

مازن حسين:

"هذه مؤامرة تحيكها جميع الدول على سورية وعلى القيادة السورية لكي يقوم المجتمع الدولي بتطبيق البند السابع من ميثاق الامم المتحدة ويحدث فيها ما حدث في ليبيا."

مبروك رسيم الهادي:

"يريدون بسط سيطرتهم على سوريا."

طارق جوهر:

"أعتقد أن هذا الكلام يهدف إلى إعطاء سبب مُقنع لروسيا والصين التي تعترض على التدخل العسكري."

فرح البير:

"إنها حجة غربية للتدخل العسكري في سوريا، ولا يختلف اثنان بهذا الشأن."

عادل عطيه:

النظام السوري يلفظ انفسه الاخيرة."

عبد الله الطيب:

نفس سيناريو العراق عندما تريد قوى الظلم ضربك يقولون أنك تمتلك أسلحه كيماوية وضرب مصنع الشفاء للادوية في السودان اكبر دليل."

محمد عبد الودود:

"تزايد الحديث والاتهامات الغربية لسورية بامتلاكها أسلحة كيمياوية وامكانية استخدام هذا النوع من الأسلحة معناه وبكل تأكيد التحضير الفعلي من وراء الكواليس لتدخل الدولي في سوريا لحسم المواجهات المسلحة بين النظام ومعارضيه من الجماعات المسلحة في اتجاه اسقاط الأول عسكرياً كما حدث في العراق واليبيا."

احمد صلاح المصروي:

"لقد انحصر الأسد ونظامه واستخدم ضد الجيش الحر جميع أنواع الأسلحة فلم تنفعه."

علي عبود:

"الولايات المتحدة الأمريكية أعلنت أنها ستدرج " جبهة النصرة " تحت لائحة المنظمات الإرهابية ليس لشيء ولكن لتكون ذريعة لتدخل في سوريا تحت جملة ( ملاحقة الإرهاب ) و بريطانيا تحت ذريعة الأسلحة الكيمائية."

مصطفى أبو ريه:

"إنها طريقة لأخذ الضوء الأخضر من اجل تدخل الناتو في سوريا."

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك