الشرطة التركية تعتقل عشرات النشطاء والساسة الأكراد

آخر تحديث:  الأحد، 9 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 03:02 GMT
معارض تركي

ينتمي معظم المعتقلين إلى حزب السلام والديمقراطية الموالي للأكراد

شنت الشرطة التركية حملة اعتقالات استهدفت عشرات من النشطاء والساسة الاكراد من بينهم رئيس بلدية يوم السبت في احدث حملة ضد من يعتقد أنهم مؤيدون لحزب العمال الكردستاني.

وذكرت الشرطة أن سليم صادق رئيس بلدية سيرت من بين 60 شخصا اعتقلوا في حملات مداهمة متزامنة بثلاث مدن في جنوب شرقي البلاد.

وينتمي معظم المعتقلين إلى حزب السلام والديمقراطية الموالي للاكراد.

وسجنت تركيا آلافا من النشطاء والسياسيين والصحفيين بتهمة مساندة حزب العمال الكردستاني الذي يقاتل من أجل الحكم الذاتي.

يذكر أن أكثر من 40 ألف شخص قتلوا على مدار 28 عاما من المعارك بين تركيا وحزب العمل الكردستاني، الذي تعتبره تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي جماعة ارهابية.

وتتزامن حملات الاعتقال مع محاولة رفع الحصانة عن عشرة من أعضاء البرلمان التركي في أنقرة من بينهم تسعة من حزب السلام والديمقراطية من أجل محاكمتهم.

ويرى محللون أن هذه الخطوة تهدف لاضعاف التمثيل الكردي في البرلمان وقد تؤجج التوتر في جنوب شرقي البلاد.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك