خطط الاستيطان الاسرائيلية "صادمة" للاتحاد الأوروبي

آخر تحديث:  الاثنين، 10 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 21:24 GMT

خطط الاستيطان الاسرائيلية "صادمة" للاتحاد الأوروبي

الاتحاد الاوروبي يعرب عن صدمته ومعارضته الشديدة للخطط الاستيطانية الاسرائيلية الجديدة, واعتبر ان هذا الامر سيحول دون قيام دولة فلسطينية قابلة للحياة.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

اعرب الاتحاد الاوروبي عن "صدمته ومعارضته الشديدة" للخطط الاستيطانية الاسرائيلية الجديدة معتبرا ان هذا الامر سيحول دون قيام دولة فلسطينية قابلة للحياة على حد تعبيره.

وعبر وزراء الخارجية الاوروبيون في بيان عن "صدمتهم ومعارضتهم الشديدة للخطط الاسرائيلية لتوسيع مستوطنات" في الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية وخصوصا المنطقة التي تربط مستوطنة معالي ادوميم باحياء استيطانية يهودية في القدس الشرقية المعروفة بـ "اي 1".

كما اعتبر البيان أن "التصريحات التصعيدية لقادة حماس التي لا تعترف بحق اسرائيل في الوجود" هي امر "مرفوض".

كانت اسرائيل اعلنت الاسبوع الماضي عزمها على توسيع المستوطنات وذلك ردا على منح فلسطين صفة دولة مراقب في الامم المتحدة.

وقالت وكالة الصحافة الفرنسية إن من شان هذا المشروع اذا انجز ان يقطع الضفة الغربية الى قسمين ويعزلها عن القدس وبالتالي يهدد فرص قيام دولة فلسطينيةقابلة للحياة و"ينسف بشكل خطير آفاق حل تفاوضي للنزاع" الاسرائيلي الفلسطيني كما قال بيان الوزراء الاوروبيون.

واستدعي سفير اسرائيل لدى الاتحاد الاوروبي الاسبوع الماضي بعد اعلان قراراسرائيل تبني هذه الخطط الاستيطانية.واعتبر وزير الخارجية السويدي كارل بيلت ان "ما فعله الاسرائيليون في المنطقة اي1 ادى فعلا الى تطور الاراء داخل اطار الاتحاد الاوروبي" في اشارة إلى الجدل التقليدي بين الدول المؤيدة لاسرائيل وخصوصا جمهورية تشيكيا وهولندا والمانيا ودول اخرى متعاطفة مع القضية الفلسطينية.

وتوقع الاتحاد الاوروبي ان توسيع هذه المنطقة يمكن ان يتضمن ايضا عمليات ترحيل للسكان المدنيين, ووعد "بأن يتابع عن كثب الوضع وتداعياته الاوسعوالتحرك تبعا لذلك".

الاتحاد الاوروبي يعتقد أن الخطط الاستيطانية الاسرائيلية ستحول دون قيام دولة فلسطينية

وخلال لقاء صحفي في القدس, قال رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو إن جميع الحكومات الاسرائيلية السابقة قد نفذت مشاريع بناء في القدس الشرقية وفي الكتل الاستيطانية بالضفة الغربية.

وقال نتانياهو "الجميع يعرف جيدا ان هذه الاحياء تابعة للقدس وتل ابيب وهي بالنتيجة ضواح, وستبقى في اسرائيل في اطار تسوية سلمية" في إشارة إلى الكتل الاستيطانية لمعالي ادوميم وغوش عتصيون قرب القدس وارييل التي تبعد اربعين كلم عن تل ابيب.

وحول المنطقة محل النقاش، قال "سيبقى في اسرائيل الممر الضيق الذي يربط معالي ادوميم بالقدس. دائما ما كان جزءا من جميع الخطط" الاسرائيلية, معتبرا انهذا المشروع "لن يمنع قيام دولة فلسطينية".

واكد نتانياهو التزامه بحل الدولتين اي قيام دولة يهودية الى جانب دولة فلسطينية.

خلاصات متحيزة

من جهته، اعرب وزير الخارجية افيغدور ليبرمن في بيان عن اسفه "للخلاصات المتحيزة للاتحاد الاوروبي", معتبرا ان "الوقائع والتاريخ اثبتا ان الاستيطاناليهودي لم يشكل يوما عقبة للسلام" على حد قوله.

وفي بروكسل, تطرق الوزراء ايضا الى المسألة الحساسة للسلع المنتجة في المستوطنات, مكررين نية الاتحاد الاوروبي ان يطبق بالكامل "القانون الاوروبي والاتفاقات الثنائية المتعلقة بالسلع المنتجة في المستوطنات".

وتقول وكالة الصحافة الفرنسية إن كون المستوطنات غير قانونية من وجهة نظر القانون الدولي, يفترض الا تستفيد السلع المنتجة في هذه المستوطنات من الظروف الجمركية التفضيلية التي يمنحها الاتحاد الاوروبي للمنتجات الاسرائيلية. لكن اسرائيل ترفض استخدام ملصقات خاصة للسلع المنتجة في المستوطنات.

وفي اواخر تشرين الاول/اكتوبر, اعتبر تقرير اصدرته 22 منظمة غير حكومية ان الاتحاد الاوروبي يستورد من المستوطنات الاسرائيلية سلعا تفوق 15 مرة ما يستورده من الاراضي الفلسطينية. وتبلغ قيمة ما يستورده من المستوطنات 230 مليون يورو في مقابل 15 مليونا في السنة من الاراضي الفلسطينية.

ودعا وزراء الاتحاد الاوروبي في بيانهم ايضا الفلسطينيين الى "الاستفادة من هذا الوضع الجديد بشكل بناء وعدم اتخاذ اجراءات من شانها ان تزيد في تفاقم انعدام الثقة" مع اسرائيل.

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك