الفلبين تعيد عمالها الى اسرائيل

آخر تحديث:  الجمعة، 14 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 09:28 GMT
تظاهرة سابقة في مانيلا

فلبينيون من مناصري اسرائيل خلال الحرب على غزة

اعلنت مانيلا عن السماح بعودة اليد العاملة الفلبينية الى اسرائيل، بعد سحب مواطنيها من هناك خلال الهجوم الاخيرة على غزة وما رافقه من قصف لمستوطنات اسرائيلية.

وافادت وزارة الخارجية الفلبينية بأنه "مع تحسن الظروف الامنية عقب اتفاق وقف اطلاق النار بين اسرائيل وحركة حماس، فإن مكتب الاستشارات التابع لوزارة الخارجية الفلبينية رفع حظر السفر".

وفرضت مانيلا حظراً على سفر مواطنيها الى اسرائيل وغزة الشهر الماضي، واجلت المتواجدين هناك خوفاً على سلامتهم.

ويقدر عدد العمال الفلبينيين في اسرائيل بحوالى 41ألفاً، يعمل أغلبهم في التدبير المنزلي، وقد اثار حظر سفرهم مخاوف من ان لا يتمكنوا من العودة الى وظائفهم. وتدخلت السفارة لااسرائيلية في مانيلا وحضت السلطات على رفع الحظر، الامر الذي رفضته بداية الخارجية الفلبينية، معتبرة ان الوضع كان متقلباً.

وينتشر حوالى 9 ملايين فلبيني حول العالم ويؤدون وظائف صعبة بهدف تحويل المال الى بلدهم الذي يعاني من فقر شديد، وحيث الاقتصاد ضعيف. وهم غالباً ما يتعرضون للمخاطر في الخارج.

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك