بريطانيا: الأزمة في سوريا تخلق جيلا جديدا من القاعدة

آخر تحديث:  الاثنين، 17 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 19:14 GMT

كاميرون: سوريا تجذب وتمكن مجموعة جديدة من المتطرفين المرتبطين بالقاعدة

حذر رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون من أن هناك "ضرورة استراتيجية وأخلاقية" للتحرك إزاء الوضع في سوريا مع ارتفاع أعداد القتلى جراء الصراع هناك.

وقال كاميرون في كلمة له أمام مجلس العموم إن "سوريا تجذب وتمكن مجموعة جديدة من المتطرفين المرتبطين بالقاعدة".

واعتبر أن هناك خطورة متزايدة "لجر قوى إقليمية إلى صراع مباشر".

وأوضح أن القادة الأوروبيين اتفقوا خلال قمتهم الأخيرة على ضرورة مراجعة حظر السلاح لمساعدة المعارضين للرئيس بشار الأسد.

وقال إن هناك "أزمة إنسانية تجتاح سوريا مع مقتل أكثر من 40 ألف ووجود الملايين في حاجة لمساعدة عاجلة مع اقتراب الشتاء الشديد".

وأضاف "نواصل تشجيع الانتقال السياسي من القمة ودعم المعارضة التي تحاول الدفع من أجل انتقال من الأسفل".

خطورة متزايدة

كاميرون أمام مجلس العموم

"نواصل تشجيع الانتقال السياسي( في سوريا) من القمة ودعم المعارضة التي تحاول الدفع من أجل انتقال من الأسفل"

ورأى كاميرون أن "هناك خطورة متزايدة من امتداد حالة عدم الاستقرار إلى جيران سوريا، وخطورة جر قوى إقليمية إلى صراع مباشر".

وعقب تساؤلات إضافية عن سوريا قدمها زعيم حزب العمال المعارض ايد ميليباند، أضاف كاميرون "من المناسب النظر في تعديل حظر السلاح، وبالتأكيد سنواصل حظر السلاح على النظام".

وقال "مخاوفي هي أنه في حال لم نساعد مع آخرين في تشكيل المعارضة والعمل معها، فسيكون من الأصعب بصورة كبيرة حدوث الانتقال الذي نريده جميعا لرؤية سوريا سلمية وديمقراطية تحترم حقوق الأقليات".

وجاءت كلمة كاميرون في نفس اليوم الذي نقل فيه عن نائب الرئيس السوري فاروق الشرع قوله إن أيا من قوات الحكومة أو المعارضة يمكنها حسم الصراع المستمر منذ 21 شهرا لصالحها.

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك