"دولة فلسطين" تحتفل بعيد الميلاد رغم المصاعب

آخر تحديث:  السبت، 22 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 13:59 GMT

انقطاع الرواتب أثقل كاهل العائلات الفلسطينية

تحتفل مدينة بيت لحم بموسم أعياد الميلاد لهذا العام التي حملت الاحتفالات فيها عنوان "أعياد دولة فلسطين".

وبدأت الاستعدادات في شوارع المدينة وكنيسة المهد منذ مطلع هذا الشهر لاستقبال الزوار والسياح وأعياد ميلاد السيد المسيح التي توافق ليلة الرابع والعشرين من شهر ديسمبر في كل عام.

واكتفت عائلة الموظف الفلسطيني عيسى الصليبي في مدينة بيت لحم بتزيين شجرة عيد الميلاد القديمة دون شراء ملابس جديدة وهدايا الاعياد لأولادهم وتحتفل العائلة هذا العام حتى دون كعك العيد حيث لم يحصل عائل الاسرة هذا الشهر إلا على نصف راتب من السلطة الفلسطينية نتيجة أزمتها المالية.

وقال الصليبي لبي بي سي "اعياد هذا العام غاب عنها كل شيء الا الشعور بالكرامة الفلسطينية ونحن نعيش في أجواء تقشف انعكست على حياتنا العادية وليس فقط على أعيادنا وذلك نتيجة العقاب الامريكي والاسرائيلي للسلطة والشعب الفلسطيني بعد الحصول على صفة دولة مراقب غير عضو في الامم المتحدة "

وأضاف "أن أعيش بكرامة وعلى أمل أن يتحقق الحلم بالحرية والاستقلال أفضل لي ولمستقبل أولادي من أن نعيش في ذل ودون أن يتحقق الحلم، نؤيد الخطوة في الامم المتحدة وندعم خطوة الرئيس عباس التي بالنسبة لي هي بداية تحقيق حلم الدولة "

وكانت زوجة السيد عيسى تعد القهوة في مطبخها عند سؤالنا إياها عن أجواء العيد حيث أجابت "عادة في كل عام نبدأ بالتحضير للأعياد منذ مطلع شهر ديسمبر لكن ولانقطاع الرواتب لم نستطع فعل شيء، لم نشتري ملابس للاطفال ولا هدايا لهم حتى أنني لم أصنع حلوى العيد حتى اليوم".

وقد أثقل انقطاع الرواتب كاهل العائلات الفلسطينية مع حلول عيد الميلاد ورأس السنة ما دفع بالجمعيات المسيحية التابعة لمؤسسة "حراسة الاراضي المقدسة" إلى تنظيم احتفالات توزع هدايا العيد للاطفال.

"أعياد دولة فلسطين"

واستعد الجانب الفلسطيني لاستقبال موسم الاعياد لهذا العام والذي تؤكد بلدية بيت لحم أنه يشهد تزايدا ملحوظا في نسب الوافدين والزوار للمدينة مقارنة بالعام الماضي رغم ما يشهده الموسم الحالي من الغاء عدد كبير من حجوزات السياح والزوار للمدينة في فنادقها ومرافقها.

وقال ماهر قنواتي عضو بلدية بيت لحم لبي بي سي " الحرب الاخيرة ضد قطاع غزة خلفت دمارا كبيرا على أخوتنا وأضرت بموسم الاعياد هنا كذلك، نحن حتى فترة قريبة لم نكن نعلم اذا ما كنا سوف نمضي في ترتيبات وتجهيزات أعياد الميلاد أم لا لهذا العام".

وأضاف قنواتي "من ضمن الحجوزات التي تمت في فنادق المدينة كان من المفترض أن نستقبل خلال هذا الاسبوع مجموعات سياحية لنحو ثلاثة ألاف سائح لكن للأسف تم الغاء أكثر من ألفين وخمسمائة حجز حتى الان".

وقد طغت فرحة الاعياد على أجواء مدينة بيت لحم رغم تعدد الازمات الفلسطينية واختلاف اسبابها في المدينة والتي تحتفل ولأول مرة في تاريخها بأعياد ميلاد حملت عنوان " أعياد دولة فلسطين ".

"العدالة ممكنة"

وأضاف الحصول على صفة دولة مراقب غير عضو في الجمعية العامة وبينما وصفه المستوى الرسمي الفلسطيني بالانجاز التاريخي مشاعر الاعتزاز لأهالي المدينة الذين يحتفلون كذلك بأعياد الميلاد لهذا العام في ظل ادراج كنيسة المهد ومسار الحجاج على قائمة التراث العالمي المهدد بالخطر لمنظمة الامم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة اليونسكو .

وقالت السيدة نور عودة الناطقة بلسان الحكومة الفلسطينية لبي بي سي " رسالة الاعياد لهذا العام أن العدالة ممكنة والامل مبرر و دولة فلسطين اليوم تحتفل بأعياد الميلاد مع أمل أن يزول الاحتلال الاسرائيلي عنا بشكل كامل وأن تقترب أكثر من الحرية والاستقلال".

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك