نتنياهو: نستعد لمواجهة إنهيار الاسد

آخر تحديث:  الأحد، 23 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 14:11 GMT

مخاوف من مصير السلاح الكيميائي السوري بعد انهيار الاسد

قال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو ان بلاده تستعد لمواجهة كافة التطورات التى تحدث في سوريا بعد سقوط نظام الاسد ومصير المخزون السوري من الاسلحة الكيميائية .

وقال نتنياهو خلال الاجتماع الاسبوعي للحكومة الاسرائيلية ان "اسرائيل تتابع التطورات السريعة في سوريا بالتعاون مع الولايات المتحدة والمجتمع الدولي ونتخد جميع الاجراءات المطلوبة لمواجهة التغيرات الجذرية في النظام بما في ذلك اي احتمالات للسيطرة على اسلحة حساسة".

من جانبه اعتبر الامين العام لحلف شمال الاطلسي الناتو ان استخدام القوات النظامية السورية لصواريخ سكود ضد مقاتلي المعارضة يعتبر علامة من علامات الياس لدى النظام قبيل انهياره.

واوضح اندريس فوغ راسموسن ان استخدام صواريخ سكود يعتبر الخطوة قبل الاخيرة المتاحة للنظام في سوريا ولا يفوقها الا استخدام الاسلحة البيولوجية والكيميائية زالتى لم يقدم عليها الاسد بعد بسبب التحذيرات الدولية الحازمة بهذا الخصوص.

وحذرت الاستخبارات الامريكية من ان النظام في سوريا قد يصل الى درجة يأس تدفعه الى استخدام الاسلحة غير التقليدية ضد المعارضين كما عبرت كل من واشنطن و تل ابيب عن مخاوفهما من سقوط هذه الاسلحة في ايدي الجماعات المسلحة غير المنظمة في حالى الانهيار المفاجىء للنظام.

على الناحية الاخرى اكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافاروف ان النظام السوري جمع الاسلحة غير التقليدية من عدة مواقع في مختلف انحاء البلاد وخزنها في موقع واحد بعيد عن هجمات المعارضين.

وقال المقاتلون المعارضون في سوريا انهم سيطروا على معسكر للجيش في منطقة راس العين قرب العاصمة دمشق الاحد في خطوة تاتي ضمن الهجوم على العاصمة.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك