نشطاء سعوديون: محاكمة القحطاني والحامد "لحظة تأريخية"

آخر تحديث:  السبت، 29 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 18:00 GMT
الملك عبدالله

يواجه الناشطان تهما عدة بينها خلع البيعة للعاهل السعودي

وصف نشطاء سعوديون محاكمة مدافعين اثنين عن حقوق الإنسان باللحظة التاريخية.

وستصدر المحكمة حكمها النهائي في الشهر المقبل وذلك في قضية رفعت ضد محمد القحطاني ومحمد الحامد وهما من مؤسسي جمعية الحقوق المدنية والسياسية السعودية.

ويواجه الناشطان تهما عدة بينها تأسيس منظمة غير قانونية وخلع البيعة للعاهل السعودي عبد الله بن عبد العزيز.

ويقول الناشطان إن هذه التهم باطلة ولا أساس قانوني له.

ويذكر عبد الله القحطاني، في اتصال مع بي بي سي، أنه قام مع حقوقيين آخرين، بتأسيس جمعية الحقوق المدنية والسياسية، باتباع الإجراءات المعمول بها، منذ 2009، ولم يتم الرد على طلب التأسيس من قبل السلطات.

ويضيف أن الجمعية تقوم برصد انتهاكات حقوق الإنسان، وأن أعضاءها "يتعرضون للمضايقات والتهم لأن أجهزة أمنية متورطة في الانتهاكات تحاول إسكاتهم".

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك