تنظيم عراقي مسلح يهدد باستهداف المصالح التركية

آخر تحديث:  الخميس، 27 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 18:40 GMT
عصائب اهل الحق

يتزعم قيس الخزعلي عصائب اهل الحق

هدد تنظيم "عصائب اهل الحق" المسلح يوم الخميس باستهداف المصالح التركية في العراق، وذلك ردا على ما وصفه "بتدخل تركيا الصارخ" في الشأن العراقي الداخلي.

وكانت العلاقات بين تركيا والعراق قد تدهورت بشكل مستمر في العام الماضي، إذ تبادل الجانبان الاتهامات باذكاء الصراعات الطائفية.

وكانت انقره قد اغضبت بغداد بقرارها تطوير علاقاتها مع اقليم كردستان الذي تحدى الحكومة المركزية بتوقيعه عقودا مع شركات نفطية اجنبية. كما اسهم قرار تركيا باستضافة نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي - الذي حكمت عليه محكمة عراقية بالاعدام غيابيا بتهمة قيادة فرق اغتيال - في تدهور العلاقات بين البلدين.

وكان رئيس الحكومة التركية رجب طيب اردوغان قد اتهم في الاسبوع الماضي الحكومة العراقية التي يترأسها نوري المالكي بالطائفية، وحذر من ان العراق قد يواجه نفس مصير سوريا.

وجاء في بيان اصدرته "العصائب" "ندين ونفند ما جاء في التصريحات الاخيرة لرئيس الحكومة التركية، ونعتبرها تدخلا صارخا في شؤون العراق الداخلية."

يذكر ان "عصائب اهل الحق" كانت قد نفذت العديد من الهجمات ضد الاجانب اثناء الحرب التي شهدها العراق عقب الغزو والاحتلال الامريكي عام 2003.

وجاء في البيان "اي محاولة لتمزيق اللحمة الوطنية العراقية عن طريق اللعب على الطائفية ونشر سموم التفرقة ستقوض مصالح الجميع، ولن يسلم من الأذى اي طرف يقوم بهذه المحاولات."

وكانت "عصائب اهل الحق" قد انشقت عن "جيش المهدي" الذي يتزعمه رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر.

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك