مقتل واصابة العشرات في تفجيرات بالعراق

آخر تحديث:  الاثنين، 31 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 15:32 GMT
العراق

تتكرر التفجيرات في العراق لاسباب متعددة

قتل 22 شخصا على الاقل بينهم ثمانية من رجال الشرطة واصيب اكثر من ثمانين بجروح في سلسلة تفجيرات بعبوات وسيارات مفخخة استهدفت الاثنين مناطق متفرقة في العراق.

ووقعت التفجيرات، التي كان معظمها بعبوات وسيارات مفخخة، في 13 مدينة اخرها سيارة مفخخة يقودها انتحاري استهدفت موكبا للزائرين الشيعة في منطقة الكرادة وسط بغداد.

وذكر مصدر في وزارة الداخلية ان انتحاريا يقود سيارة مفخخة فجر نفسه وسط موكب لتقديم الخدمات للزائرين ما اسفر عن مقتل اربعة واصابة 29 اخرين، بينهم نساء واطفال.

ووقع الهجوم الاكثر دموية في قضاء المسيب التابع لمحافظة بابل (70 كلم جنوب بغداد) حيث قتل سبعة اشخاص واصيب اربعة اخرون في تفجير ثلاثة منازل.

ونقلت وكالة الانباء الفرنسية عن ضابط في شرطة المسيب قوله ان "مسلحين مجهولين فجروا ثلاثة منازل في حي العسكري وسط القضاء فجر الاثنين ما اسفر عن مقتل سبعة اشخاص بينهم ثلاثة اطفال وامرأتان واصابة اربعة اخرين اثر انهيار المنازل على ساكنيها".

وفي وقت لاحق، انفجرت سيارة مفخخة امام مبنى محافظة بابل اثناء وصول موكب المحافظ ما اسفر عن مقتل شخصين واصابة 19 اخرين بينهم مصور وأحد حراس المحافظ.

واكد مصدر في مستشفى الحلة الجراحي وفاة شخصين وتلقي 19 جريحا اصيبوا في التفجير.

وفي كركوك (255 كلم شمال العاصمة) قال مصدر امني ان "خمسة من عناصر الشرطة بينهم خبيران في مكافحة المتفجرات قتلا واصيب سبعة اخرون بجروح اثناء محاولتهما تفكيك صاورخ جنوب المدينة".

واضافان "عبوة ناسفة نصبت ككمين الى جانب الصاروخ انفجرت اثناء محاولة تفكيكه".

وفي هجوم منفصل غرب كركوك اصيب مدنيان بانفجار عبوة ناسفة.

وفي الطوز (200 كلم شمال بغداد) قتل فرد من الشرطة الاتحادية واصيب اخر بانفجار عبوة ناسفة على دوريتهما.

وفي الموصل (350 كلم شمال بغداد) قتل فردان من الشرطة العراقية يقومان بحراسة مركز انتخابي في منقطة باب لكش وسط الموصل.

وفي محافظة ديالى شمال العاصمة، اصيب 16 شخصا في ثلاثة هجمات، بينهم عشرة من الزائرين الشيعة في قضاء الخالص بينما كانوا متوجهين مشيا على الاقدام الى مدينة كربلاء.

واوضح مصدر امني ان "سيارة مفخخة استهدفت زائرين قادمين من مناطق متفرقة شمال ديالى الى كربلاء ما اسفر عن اصابة عشرة بينهم نساء".

وقتل زائر واصيب تسعة اخرون بيينهم امرأتان في سقوط ثلاثة قذائف هاون على طريق يسلكه الزائرين في منقطة اللطيفية (40 كلم جنوب بغداد).

وتفرض السلطات العراقية منذ ايام اجراءات امنية مشددة نشرت خلالها الاف الجنود وعناصر الشرطة في الشوارع لحماية الزائرين الشيعة المتوجهين مشيا على الاقدام من المحافظات الى مدينة كربلاء لاحياء اربعينية الامام الحسين التي تبلغ ذروتها الخميس.

وفي حادث منفصل في جنوب ديالى (60 كلم شمال بغداد) نجا قائد صحوة المحافظة من محاولة اغتيال اثر هجوم مسلح على موكبه في ناحية بهرز، واسفر عن اصابة اثنين من حمايته بجروح.

كما قتل اربعة اشخاص بينهم امرأة واصيب اربعة اخرون بانفجار عبوة ناسفة داخل منزلهم اثناء تصنيعهم عبوة ناسفة في منطقة الامام ويس شمال ديالى.

قالت الشرطة العراقية إن سلسلة من التفجيرات في شتى أنحاء العراق أسفرت عن سقوط عشرة قتلى على الأقل وإصابة 46 يوم الإثنين.

وقتل سبعة أشخاص على الأقل من نفس العائلة في انفجار قنابل قرب منزلهم في بلدة المسيب جنوبي بغداد.

وانفجرت قنابل أيضا في مدينة كركوك في شمال البلاد.

ونقلت وكالة الانباء الفرنسية عن مصادر امنية واخرى طبية عراقية نبأ مقتل شخصين واصابة 17 آخرين صباح الاثنين في انفجار سيارة مفخخة امام مبنى محافظة بابل (100 كلم جنوب العاصمة بغداد).

وقال مصدر في الشرطة ان "سيارة مفخخة متوقفة امام مبنى ديوان محافظة بابل انفجرت ما اسفر عن مقتل شخصين واصابة 17 اخرين بجروح".

واضاف ان "التفجير الحق ايضا اضرارا مادية جسيمة بالمحال التجارية والسيارات المدنية في محيط المكان".

وتفرض السلطات العراقية منذ ايام اجراءات امنية مشددة نشرت خلالها الاف الجنود وعناصر الشرطة في الشوارع لحماية الزائرين الشيعة المتوجهين مشيا على الاقدام من المحافظات العراقية المختلفة الى مدينة كربلاء لاحياء اربعينية الامام الحسين.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك