عاصفة شديدة تشل الحياة في لبنان واسرائيل والضفة

آخر تحديث:  الاثنين، 7 يناير/ كانون الثاني، 2013، 18:38 GMT
بيروت

أدت الامطار الغزيرة الى غرق الطرق ببيروت.

ضربت عاصفة شديدة لبنان واسرائيل والاراضي الفلسطينية يوم الاثنين.

وأدت الرياح العاتية والامطار الغزيرة الى قطع التيار الكهربائي والى اصابة عدد من الاشخاص.

ففي اسرائيل، قالت ناطقة باسم الشرطة إن "العواصف ادت الى اصابة ستة اشخاص اصيب معظمهم جراء سقوط الاشجار."

وقالت اذاعة الجيش الاسرائيلي إن سرعة الرياح بلغت 120 كيلومترا في الساعة.

وأدت الرياح العاتية الى سقوط عدد من الاشجار في المنطقة المحيطة بالحرم القدسي.

وقالت مصلحة الانواء الجوية الاسرائيلية إن هذا الشتاء سيكون ماطرا اكثر من اي شتاء آخر في السنوات العشر الاخيرة، وتوقعت ان تسقط الثلوج في وقت لاحق من الاسبوع الجاري.

أما في الضفة الغربية، فقال لؤي بني عوده الناطق باسم خدمة الدفاع المدني إنه لم يبلغ عن وقوع اصابات.

الا انه اضاف ان "العديد من الطرق في مدن وقرى الضفة قد فاضت، كما اغلقت اخرى نتيجة سقوط الاشجار ولوحات الاعلان، واغلقت العديد من المتاجر ابوابها."

وفي لبنان، أصدرت وزارة التربية قرارا بإقفال المدارس يومي الثلاثاء والأربعاء المقبلين بسبب العاصفة الثلجية والامطار الغزيرة التي تضرب البلاد والتي من المتوقع أن تشتد يوم غد.

وبحسب مصلحة الارصاد الجوية فإن لبنان يتعرض لظروف مناخية نادرة لم يتعرض لها منذ عشرات السنين، تسببت في إقفال عدد كبير من الطرقات صباح اليوم وفيضان عدد من الانهر في البلاد.

وقد دعا وزير الداخلية اللبناني مروان شربل المواطنين إلى عدم مغادرة منازلهم إلا في حالة الضرورة القصوى.

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك