السعودية: اعدام سيرلانكية "خنقت" طفل مخدوميها

آخر تحديث:  الأربعاء، 9 يناير/ كانون الثاني، 2013، 12:50 GMT

الخادمة التي لم يتعد عمرها 17 عاما قالت إن الطفل "اختنق اثناء شرب الماء من زجاجة"

نفذت السلطات السعودية حكم الاعدام في خادمة سيرلانكية بعد ادانتها بقتل طفل مخدوميها بحسب بيان لوزارة الداخلية وذلك رغم دعوات أطلقتها منظمات حقوقية بوقف التنفيذ.

وقال البيان الذي نقلته وكالة الانباء السعودية الرسمية (سبأ) "تم تنفيذ حكم الاعدام بقطع الرأس على ريزانا نافيك بعد ادانتها بقتل طفل مخدوميها خنقا بعد مشاجرة مع والدة الطفل".

وأكدت الحكومة السريلانكية اعدام نافيك بعد ادانتها في قضية قتل الطفل التي كانت تقوم على رعايته في 2005 رغم نفيها للاتهام.

كانت هيومان رايتس واتش لحقوق الانسان طلبت من ملك السعودية ووزير الداخلية التدخل لوقف تنفيذ الحكم الثلاثاء.

وقالت المنظمة التي تتخذ من نيويورك مقرا لها إن الخادمة التي لم يتعد عمرها 17 عاما قالت إن الطفل "اختنق اثناء شرب الماء من زجاجة".

وارسل الرئيس السريلانكي ماهيندا راجاباسكا طلبا للملك عبد الله الاحد قال فيه "نطلب وقف تنفيذ الحكم لحين الوصول إلى تسوية مع لجنة التسويات السعودية واسرة الطفل" بحسب المنظمة الحقوقية.

وتناهض هيومان رايتش واتش الحكم بالأعدام في مختلف الظروف نظرا "لقسوته وحسمه ووجود احتمالات دائمة للخطأ لايمكن اصلاحها مع تنفيذه" على حد وصفها.

ويعد تنفيذ هذا الحكم هو الثاني في المملكة العربية السعودية خلال هذا العام عام عندما اعدم شخص سوري الجنسية في قضية "تهريب مخدرات".

واعدمت السلطات السعودية 76 شخصا العام الماضي بحسب وكالة الصحافة الفرنسية بينما يبلغ العدد بحسب هيومان رايتش واتش 69 شخصا.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك