22 قتيلا في انهيار مبنى سكني بمدينة الإسكندرية في مصر

آخر تحديث:  الأربعاء، 16 يناير/ كانون الثاني، 2013، 20:26 GMT
موقع الحادث

تتحدث تقارير عن تكرر البناء بدون تصريح في مصر

قتل 22 شخصا على الأقل وأصيب 11 آخرين إثر انهيار مبنى سكني بمدينة الإسكندرية الساحلية شمالي مصر يوم الأربعاء، بحسب ما أفادت به وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية في مصر.

وما زالت قوات الحماية المدنية تواصل جهودها للبحث عن أحياء تحت الانقاض، ويخشى العثور على المزيد من القتلى، بحسب الوكالة.

ولم يتضح بعد السبب وراء انهيار المبنى، لكن تشير تقارير إعلامية إلى أن مخالفات في مواصفات البناء كانت السبب في حوادث مماثلة في السابق.

وذكرت مصادر لبي بي سي أن المبنى كان يضم عددا من الأدوار التي تم بناؤها بدون الحصول على تصريح.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن العميد عماد خير، مدير إدارة الحماية المدنية بالإسكندرية، قوله إن المبنى كان يضم 24 وحدة سكنية وان كثيرا من السكان كانوا نياما فيما يبدو عندما وقع الحادث.

وقال صحفي مقيم بالإسكندرية إن الحادث وقع بمنطقة زراعية رخوة، شهدت خلال أحداث الثورة تسارعا في عملية البناء دون مراعاة الشروط الهندسية.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك