سوريا: الأمم المتحدة تقول إن اكثر من نصف اللاجئين اطفال

آخر تحديث:  الجمعة، 18 يناير/ كانون الثاني، 2013، 08:28 GMT

الامم المتحدة تقول ان اكثر من 60 ألف شخص قتلوا بسبب الصراع الدائر في سوريا.

حذرت الأمم المتحدة من أن أزمة اللاجئين السوريين تتفاقم يوما بعد يوم.

وقالت مصادر المنظمة إن نحو ثلاثة آلاف سوري يفرون إلى البلدان المجاورة يوميا.

وأشار مسؤول كبير بالأمم المتحدة يوم الخميس إلى ان أكثر من نصف اللاجئين السوريين الذين فروا من الحرب في بلدهم إلى دول مجاورة هم من الاطفال وان عدد الاشخاص الفارين قد يتضاعف تقريبا بحلول يونيو/ حزيران.

واضاف بانوس مومتزيس المنسق الاقليمي للاجئين السوريين بمفوضية الامم المتحدة العليا للاجئين انه توجد خطط جاهزة لمساعدة 4 ملايين شخص في سوريا وما يصل إلى 1.1 مليون لاجئ.

وقال مومتزيس في كلمة في معهد السلام الدولي في نيويورك "نتحدث فعليا عن مساعدة ربع سكان سوريا. هناك واحد من بين كل اربعة سوريين يحتاج الى مساعدة إنسانية، وأخشى ان هذا العدد يتفاقم."

معونات للسوريين

وتأمل الامم المتحدة جمع 1.5 مليار دولار لتمويل معونات للسوريين اثناء مؤتمر للمانحين سيعقد في الكويت في 30 يناير/ كانون الثاني.

وقال مومتزيس إن 55 منظمة من بينها 12 وكالة تابعة للأمم المتحدة تشارك في جهود تخفيف اثار الازمة.

ولجأ عشرات الالاف من السوريين الي تركيا ولبنان والاردن والعراق ومصر جراء المواجهات بين الجيش النظامي والمعارضة المسلحة.

وقال مومتزيس ان 30 بالمئة من اولئك اللاجئين يقيمون في مخيمات وان الباقين يعيشون خارج مخيمات في قرى وبلدات.

بدأت الانتفاضة سلمية ثم تحولت إلى صراع مسلح.

وأضاف: "اللاجئون يتدفقون عبر الحدود بالنهار والليل... اكثر من نصفهم من الاطفال. هذه ازمة لاجئين اطفال. انه لشيء يفطر القلب عندما ترى هؤلاء الاطفال يصلون وخصوصا ما نراه في الايام التالية."

أعمال عنف

وذكر نشطاء سوريون معارضون أن مئة وخمسة وعشرين شخصا على الأقل قتلوا في مواجهات وأعمال عنف وقعت الخميس في أنحاء متفرقة من البلاد.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض إن من بين القتلى أكثر من خمسة وستين مدنيا.

ولم يتسن لـ(بي بي سي) التحقق من صحة هذه الأرقام من مصادر مستقلة.

وتقول الامم المتحدة ان اكثر من 60 ألف شخص قتلوا في الانتفاضة المستمرة منذ 22 شهرا ضد الرئيس السوري بشار الاسد والتي بدأت باحتجاجات ثم تحولت إلى صراع مسلح.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك