الانتخابات الإسرائيلية: إقبال كبير على التصويت وتوقعات بتقدم تحالف الليكود-بيتنا

آخر تحديث:  الثلاثاء، 22 يناير/ كانون الثاني، 2013، 20:39 GMT

الإسرائيليون يواصلون التصويت لانتخاب أعضاء الكنيست

يواصل الإسرائيليون التصويت لإختيار 120 نائبا في البرلمان (الكنيست).ويتنافس في هذه الانتخابات أحزابٌ إسرائيلية عدة تمثل تيارات اليمين واليمين المتشدد صاحب الحظ الأوفر في الفوز بالعدد الاكبر من المقاعد حسب استطلاعات الرأي.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

شهدت الانتخابات العامة في إسرائيل إقبالا كبيرا من جانب الناخبين، حيث يقول مسؤولون في لجنة الانتخابات إن نسبة التصويت بلغت 55.5 في المئة - وهي أكبر نسبة مشاركة منذ 1999.

وتشير استطلاعات الرأي إلى تقدم تحالف حزبي الليكود وإسرائيل بيتنا، مع أنه فقد مؤخرا بعض شعبيته لصالح حزب "البيت اليهودي".

ومن المتوقع بدء إعلان النتائج الأولية مساء الثلاثاء، لكن عملية تشكيل حكومة جديدة قد تستغرق عدة أسابيع.

وعلى عكس الانتخابات السابقة، ركزت حملات الأحزاب الانتخابية على قضايا اجتماعية واقتصادية أكثر من حديثها عن احتمالات التوصل إلى اتفاق سلام دائم مع الفلسطينيين.

وشهدت إسرائيل احتجاجات غير مسبوقة بسبب ارتفاع تكاليف المعيشة.

وأشار تقرير مؤخرا إلى ان قرابة ربع الإسرائيليين فقراء.

كيف تجري العملية الانتخابية في اسرائيل؟

يحدد القانون الإسرائيلي الانتخابات بأنها "عامة وقُطرية ومتساوية ونِسبية" تجري خلال يوم واحد يكون بمثابة عطلة رسمية.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

32 حزبا

ويبلغ عدد الإسرائيليين الذين لهم حق الإدلاء بأصواتهم أكثر من 5.65 مليون شخص.

ومن المتوقع بدء إعلان النتائج الأولية بعد نحو ساعتين من انتهاء التصويت، لكن النتائج النهائية ستعلن صباح الأربعاء.

وللمرة الأولى يمكن متابعة عملية فرز أصوات الناخبين عبر موقع حكومي.

ويتنافس في الانتخابات 32 حزبا على مقاعد الكنيست، التي يبلغ عددها 120 مقعدا.

وتجرى الانتخابات بنظام التمثيل النسبي، ويتعين على أي حزب الحصول على 2 بالمئة على الأقل من إجمالي الأصوات كي يفوز بمقاعد في الكنيست.

ائتلاف

ودعا رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، الذي يأمل أن تسفر الانتخابات عن بقائه في منصبه لولاية جديدة، أنصار حزب الليكود إلى التوافد على صناديق الاقتراع وسط تقارير عن تراجع الإقبال بمناطق تصوِّت عادة لصالح حزب الليكود.

وبحسب آخر استطلاعات الرأي، يتوقع فوز تحالف الليكود-بيتنا بنحو 32 مقعدا، أي أقل بعشرة مقاعد عن إجمالي ما حصل عليه الحزبان عام 2009.

ومع ذلك، سيمكن للتحالف تشكيل ائتلاف مع أحزاب يمينية ودينية أخرى.

مسؤولون في لجنة الانتخابات يقولون إن نسبة التصويت بلغت 55.5 في المئة

وظهر حزب البيت اليهودي، الذي يتزعمه رجل الأعمال المليونير نفتالي بينيت، كمنافس لتحالف الليكود-بيتنا.

وتتوقع الاستطلاعات حصول البيت اليهودي على ما يصل إلى 14 مقعدا، ليصبح ثالث أكبر حزب في الكنيست.

كما يتوقع حصول حزب العمل على 17 مقعدا، مقارنة بثمانية مقاعد يحوزها حاليا، بسبب شعور بالغضب لارتفاع تكاليف المعيشة.

واستبعدت زعيمة حزب العمل شيلي يحيموفيتش الدخول في ائتلاف بزعامة نتنياهو، ودعت الإسرائيليين إلى التعبير عن رفضهم لتحالف الليكود-بيتنا.

ومن المتوقع أن يحقق حزب "هناك مستقبل" العلماني، بزعامة يائير لابيد، وحزب "الحركة" الوسطي، بزعامة تسيبي ليفني، نتائج جيدة.

وأشار الاثنان إلى أنهما سيدرسان الانضمام إلى ائتلاف نتنياهو.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك