مصر: اقرار منح الضبطية القضائية للقوات المسلحة

آخر تحديث:  الاثنين، 28 يناير/ كانون الثاني، 2013، 17:14 GMT

وزارة الصحة المصرية تقول إن حصيلة قتلى اليوم بلغت ستة في القاهرة وبورسعيد

أقر مجلس الشورى المصري قانونا يمنح القوات المسلحة سلطة الضبط القضائي ما يسمح لأفراد الجيش بالقاء القبض على مدنيين لمساعدة الشرطة في إرساء الأمن.

وجاء ذلك بعد أن بلغ عدد القتلى خلال خمسة أيام من الاحتجاجات المناهضة للحكومة 50 قتيلا.

وجاء في نص القانون "تشترك القوات المسلحة في مهام حفظ الأمن والمنشآت الحيوية حتى انتهاء الانتخابات التشريعية مع عدم الإخلال بدورها في حماية البلاد وسلامة أراضيها"

وأوضح مصدر بمجلس الوزراء المصري لوكالة رويترز للانباء أن الجيش سيكون مثل قوة للشرطة مما يعني أن أي شخص يلقى القبض عليه سيحال إلى محكمة مدنية وليست عسكرية.

القاهرة: تجدد الاشتباكات في محيط ميدان التحرير

على الصعيد الأمني، تجددت الاشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن في محيط ميدان التحرير عند مدخل كوبري قصل النيل بحسب مراسل بي بي سي في القاهرة.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

تجدد الاشتباكات

وعلى صعيد متصل، قال المتحدث باسم وزير الصحة احمد عمر للتلفزيون الرسمي إن حصيلة القتلى الاثنين بلغت ستة قتلى من بينهم خمسة في مدينة بورسعيد وقتيل واحد في القاهرة.

وأضاف أن عدد الجرحى بلغ 590 شخص بينهم 78 مازالوا يتلقون العلاج بالمستشفيات.

كانت الاشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن تجددت لليوم الخامس على التوالي في محيط ميدان التحرير عند مدخل كوبري قصر النيل بحسب مراسل بي بي سي في القاهرة.

وفي مدينة الاسماعيلية شرق القاهرة، وقعت صدامات بين الشرطة ومئات من المتظاهرين الذين خرجوا إلى الشوارع رغم إعلان الرئيس حالة الطوارئ.

وأشارت تقارير أخرى إلى استمرار التوتر الأمنى في محافظات القناة التي فرضت فيها حال الطوارئ ومنع التجوال.

وخرج آلاف المتظاهرين في شوراع مدينة السويس تحديا لحظر التجوال الذي أقره الرئيس محمد مرسي في ثلاث محافظات هي السويس وبورسعيد والاسماعيلية. وشهدت هذه المحافظات احتجاجات خلفت عشرات القتلى، على خلفية الحكم بالإعدام على متهمين في أعمال عنف تخللت مباراة في كرة القدم العام الماضي، بين نادي الأهلي ونادي المصري.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك