من أجل التسامح: هل تقبل استعمال الرموز الدينية للآخر؟

Image caption جيس روديس بالحجاب وبدونه

هل يمكن أن تؤدي دعوة للنساء غير المسلمات لتجربة غطاء الرأس في اليوم العالمي للحجاب إلى المزيد من التسامح الديني والتفهم؟

"لأنني لست ماهرة في ارتدائه كانت محاولتي لارتداء حجاب مكون من قطعة واحدة هي أن اضعه فوق رأسي فحسب، ولكنني اكتشفت وجود أساليب لانهائية لارتدائه، والكثير من الخيارات."

كانت هذه هي المحاولة الأولى للطالبة جيس روديس الطالبة (21 عاما) من النرويج، والتى أرادت دائما تجربة غطاء الرأس، ولكنها كامرأة غير مسلمة، لم تكن تتصور أنه يوجد به اختيارات، ولهذا عندما واتتها الفرصة لارتداء الحجاب، قامت بتجربته.

قالت جيس :"أكدت لي أنه ليس بالضرورة أن أكون مسلمة حتى أرتديه، إنه شيء يتعلق بالحياء، كما أن له صلة بالإسلام، ولهذا فكرت، إذا ما المانع؟"

روديس كانت واحدة من مئات النساء غير المسلمات اللاتي ارتدين غطاء الرأس كجزء من الاحتفال السنوي الأول المعروف باسم "اليوم العالمي للحجاب" والذي جرى تنظيمه في الأول من فبراير/شباط.

وجرى اطلاق الاحتفالية عبر مواقع التواصل الاجتماعي فقط، كانت صاحبة فكرتها نظمة خان التي تقيم في نيويورك، والتي وجهت الدعوة للمسلمات وغير المسلمات في أكثر من 50 دولة حول العالم.

ويعد الحجاب بالنسبة للكثيرين رمزا للتفرقة والاضطهاد، وغالبا مايكون ظهوره دوما مرتبطا بجدال كبير حول الإسلام في الغرب، وربما كان اليوم العالمي للحجاب قد تم إطلاقه لمواجهة مثل هذه الخلافات، فهو يشجع النساء غير المسلمات، أوحتى النساء المسلمات اللاتي لا يرتدينه، على تجربة ارتداء الحجاب، كخطوة لتحقيق تفاهم أفضل.

نظمة خان منظمة اليوم العالمي للحجاب والتي تركت بلادها بنغلاديش إلى نيويورك وهي في الحادية عشر من العمر، وكانت الوحيدة التي ترتدي حجابا في المدرسة.

تقول نظمة :"نشأتي في حي برونكس بمدينة نيويورك جعلتني أجرب معنى التمييز في المعاملة بسبب حجابي، ففي مرحلة الدراسة المتوسطة كانوا يطلقون علي وصف "بات مان" و "نينجا"، وعندما انتقلت إلى الجامعة، وكان ذلك عقب أحداث الحادي عشر من سبتمبر، كانوا يطلقوا على اسم الإرهابي أسامة بن لادن، كان شيئا مريعا، وأتصور أننا يمكن أن ننهي هذه التفرقة إذا دعونا أخواتنا لتجربة الحجاب بأنفسهن."

ولم تكن خان تتصور أن دعوتها ستجد الدعم والتأييد من كل أنحاء العالم، وتؤكد أن الناس تواصلوا معها من عشرات البلدان، بينها إنجلترا وأستراليا والهند وباكستان وفرنسا وألمانيا، وتمت ترجمة الدعوة الخاصة إلى 22 لغة حول العالم.

تلك الشبكة الاجتماعية التي أصبحت جيس روديس عضوة فيها، بدأت علاقتها بها من خلال صديقتها في أستراليا وديان العبودي والتي دعت صديقاتها على الفيس بوك للمشاركة. وتقول روديس التي قررت ارتداء الحجاب لمدة شهر :"كان رد فعل والداي الطبيعي هو التساؤل عما إذا كانت فكرة جيدة، وكانوا قلقين من قيام البعض بمهاجمتي في الشارع بسبب عدم التسامح."

روديس نفسها كانت قلقة من رد الفعل، ولكن بعد ثمانية أيام من ارتداء الحجاب، كانت مندهشة من مدى إيجابيته، وتقول :"لا أستطيع وصف هذا حقيقة ولكنه يمكن أن يساعد الناس جدا وخاصة في المتاجر."

"تجربة مفيدة"

Image caption هناك طرق مختلفة لربط غطاء الرأس

إستر دايل (28 عاما) والتي تقيم بولاية كاليفورنيا الأمريكية، هي امرأة غير مسلمة أخرى قررت تجربة الحجاب ليوم واحد. إستر، الأم لثلاثة أطفال، علمت عن حملة "حجابي" من إحدى صديقاتها، ولأنها من طائفة المرمون كانت إستر تدرك أهمية الإيمان في الحياة اليومية، وتقدير الناس الذي يرتبط بالملابس التي ترتديها.

تؤكد إستر أنها تدرك الحديث حول كون غطاء الرأس وصمة عار وتأمل في أن تسهم هذه المبادرة في دحض هذا الحديث، وتقول :"أنا أعرف أن هذا يرتبط بالحشمة والحياء، وليس مجرد لباس، وأن هناك خللا مفترضا خاصة في أمريكا في تصور كون أن النساء فقط هن من يرتدينه، وأن هذا يعني إكراها للمرأة على هذا، ولكن هذه ليست الحقيقة كاملة."

وتضيف :"إنها تجربة مفيدة لتعليم الناس ألا يتسرعوا بالحكم على أي إنسان إعتمادا على مايرتديه."

ولكن مبادرة الحجاب كانت محل انتقادات من نساء مثل مريم نمازي، وهي مسلمة سابقة وناشطة، والتي ترى أن الحجاب يمثل نوعا من القمع، وانتقدت في مدونة الكترونية ارتداء فريق كرة القدم النسائي الإيراني الحجاب قائلة "كثير من النساء والفتيات تم التحرش بهن وتغريمهن وترهيبهن والقبض عليهن بسبب الحجاب غير المناسب خلال العقود الماضية."

وتضيف :"وأي شخص يركب الخطوط الجوية الإيرانية سيكتشف أن الحجاب يتم إزالته فور مغادرة الطائرة للأجواء الإيرانية، وأي شخص يعرف شيئا عن إيران يعرف تاريخ الكفاح الطويل الذي تم خوضه ضد فرض الحجاب والفصل العنصري القائم على الجنس."

ويؤكد المنظمون لهذا الحدث أنهم ضاقوا ذرعا بالحديث عن الظلم والإذلال عندما بدأ الحديث عن غطاء الرأس الإسلامي، رافضين المفهوم القائل بأن المرأة ترتدي الحجاب بسبب ضغط والدها أو أحد الأعضاء المتشددين في العائلة.

تؤكد روديس أنه اختيار سوف تستمر في التعامل معه، وتقول عن حجابها :"سوف أقوم بارتدائه من وقت لآخر، وأقول للعالم أن جمالي يخص أسرتي وشريكي في الحياة فقط، وأن أي امرأة تستطيع ارتداء هذا."

تعليقات

عيسى يوسف الشريط

الحجاب فرض على جميع الاديان السماوية ليس فقط على الاسلام لكن تساهل الناس فيه جعله من النسيان ومن الماضي.

مهند علي

يجب ان ننشر تعاليم الاسلام السهل الغير متطرف وسيرة النبي الاعظم ومعجزات القران لنشر التسامح.

أحمد أوفر

تجربة رائعة فعلا.

محمد شريف

اذا كان الحجاب غطاء الرأس فقط فلا داعي له اما الحجاب فهو ستر كل جسد المرأة.

محمد مصطفى سالم

الرهبات تغطى من الشعر الى القدم مع ثوب فضفاض ولا نسمع أي جدال في هذا الشيء لماذا الحجاب الإسلامي عليه كل هذا الجدل وكذلك الذقن لرجال الدين.

أحمد التميمي

الحجاب يكمل اناقة النساء.

عصام الأحمدي

نعم أنا كمسلم أسمح بارتداء الحجاب من قبل غير مسلمات بل لعل ذلك يقودها إلى الاسلام على انه لابد ان تحترم هذا اللباس.

كنانة قصيباتي

ربما ! في اعتقاد التسامح ينبع من القلب.

يوسف رامي

المسلمين يطالبوا الغرب بالتسامح الديني و التفهم لعقيدتهم و مظهرهمولا يعرفوا التسامح الديني ولا احترام حرية الاخرين في مظهرهم داخل بلادهم.

شام محمد أحمد

لا أعتقد أن ارتداء الحجاب سيقود إلى مزيد من التسامح. أعتقد أنه لو كان في المقابل هنا ( مثلا ) مسلمون سيرتدون الصليب في نفس الحدث لكان الأمر أبلغ ... و على كل حال لسنا في حاجة لتبادل ارتداء الرموز الدينية تعبيرا عن التسامح ... لأن التسامح ينبع من الإيمان بحرية المعتقد .. فنحن إذاً بحاجة لتدعيم هذا الإيمان.

جوان محمد

التسامح يكون في القلوب ومحبة الاخرين وعدم التمييز بين الأديان والطوائف لأننا كلنا بشر ولدنا في تسعة اشهر وسوف نموت جميعا الأديان السماوية كلها من نفس الاله اذا لا فرق بين الأديان.

هاني عباس عبدالرحيم محمد

الفكرة جيده في معناها ومضمونها اذ ان ارتداء غير المسلمات ونوعيه التحكم في كيفيه لبس الحجاب وتعدد الطرق في كيفيه الارتداء هي دليل قاطع على ان ارتدائه ليس من الخطورة في شيء بل انه يدعو الي الحشمة وستر اجزاء من الجسم وسمه من الاحترام. نعم يدعو الى التسامح بين الأديان.

عبد اللطيف أزروال

دعوة النساء الغير المسلمات لتجربة غطاء الرأس ههههههه... يا أخي لندعي المسلمات أولا فقد تساهلوا فيه حتى أصبح من الامور المنسية بدعوى الحريات الفردية نحن لنا مرجعية دينية اسلامية لذلك يجب التشبث بتعاليم الاسلام و الحجاب منها.

نبيل عزامي

هو ذائقة شكلية قبل ان يدخل الشرع.

صلاح الدين الايوبي

الحجاب عفة وجمال للنساء... ربما الشعور بارتدائها لا يوصف بالكلام انما بالأحاسيس والمشاعر وملاذي يؤدي اليه الحجاب من السيطرة على النفس والشعور بالحصانة والشعور بأحاسيس اخرى لا توصف.

ماي غريب

اعتقد اه ممكن تؤدي الي بعض التفاهم... و حاجه تسعدني اني اشوف بنات غير عرب ولا مسلمات يجربوا الحجاب. انا كمسلمة الحجاب بالنسبة ليي غير انه فرض...

محمود حمدي

ليست المشكلة في الزي... محاولة فرض الحجاب لن تؤتى بنتائج، المشكلة مشكلة أخلاق.

رشا نانو نانو

اول مرة بسمع انو الحجاب فرض ع كل الاديان...

بشرى يحيى

إذا إرتدين الحجاب ام لا فالغرب لا يعرف التسامح الديني.

أشرف أبو زيد

الحجاب ليس له شكل, يمكنك عمل الشكل الذى تريه وقد يتبعك أخرين في طريقتك, المهم تغطية الشعر والرقبة.

سعيد سالار

الحجاب مانع للفساد وهو من الاخلاق الاجتماعية وآدابه وهو حياء ولذلك فرضه الله تعالى لأمن المجتمع وحماية المرأة من حالات الاعتداء وخاصة الجميلات منهن.

غد قاسم

خبر جميل منشور رائع صورة حلوة لكن تمنيت لو كان بالانجليزية على صفحة بي بي سي الانجليزية فالدعوة الى التسامح لا بد أن تكون موجهة للطرفين وليس نحن فقط ست بي بي سي.

عبد الكريم حسن سلمان

الحجاب والنقاب زي وعادة وليس عبادة، وللمرأة الحرية في ارتداء ولبس ما تشاء دون خدش للحياء العام ودون الاعتداء على حريات الاخرين مع مراعات قوانين المجتمع الذي تسكن فيه، وفي كل الاحوال يفترض كشف الوجه في اغلب الاماكن كالمطارات والكليات والمدارس والدوائر والمحافل الدولية والعامة للتعرف على شخصية هذه الانسانة اذا ارادت الانخراط في المجتمع ، حيث لا يجوز التعامل مع شخصيه مقنعة مبهمة المعالم سواء كانت ذكر ام انثى، وهذه طبيعة خلق الله في كل مخلوقاته اي البيان والوضوح اما القناع والاختفاء فهي حالة شيطانية لا تمت للدين ولا للفطرة ولطبيعة الخلقة في شيئوا نما هي تجاوز على المجتمع ونتجت عن غلوا من المجتمعات البدوية الوهابية والتي لا تحترم المرأة وتعتبرها عورة كلها.

سجاد ركابي

جميل جدا ويجب انشاء جمعيه عالميه تعنى بهذا الامر.

حسين محمد

ارى انها فكرة جيدة ولكن ليست لمزيد من التسامح الديني انما لإتاحة الفرصة على البنات لتجربة العفة والحشمة. اظن ان كل من ستقوم بهذه التجربة ستؤثر في حياتها بالكامل ان شاء الله.

جورج يوسف

الحجاب انتقاص من آدمية المرأة و درجة من درجات فرض الوصاية الذكورية و المجتمعية عليها.

علي سميث

فعلا تفكير منطقي ... مش تفكير عنصري زي بعض الاشخاص.

آزاد أحمد

فکره‌ جميلة.

فضيل مرزاق

السلام عليكم... لو يعرفوا نساء الغرب الاسلام على حقيقته لم يبقى سؤال عن الحجاب.

طارق بوكر

الحجاب ليس غطاء الرئس فقط بل يشمل الملابس والزينة والحركات والكلمات والنظرات والمعاملات.

عبده لياس

أنا قد سبق لي أن حاولت دعوة غير المسلمات لارتدائه وأعجبن به، كان أحد المواقف لي في الصين عندما دخلت سوق للأقمشة لاشتراء هدايا لأخواتي ولكن أردت أن أختبر الصينيات فإذا بإحدى العاملات تتطوع للباسه على الطريقة الإسلامية وباقي النساء يصورنها ويُعجبن بفكرة الحجاب وكيف يجعل المرأة أكثر حُسناً.

بتول ياسمين

معلش سؤال للكل: هل يمكن للمرأة ان تكون محتشمة دون غطاء الرأس؟ وشغلة تانية الآيات بالقرآن تدل على الحشمة....بس أبدا ما وضحت شوا لازم نغطي.

محمد فيصل

من ثم كل الاديان توصي بي ارتداء الحجاب ان كان الدين التوراة الحقيقي ام في الانجيل الحقيقي وليس توراة الكهنة في بابل وانجيل ثالوس الطرسوسي.

ندى علي

الحجاب حريه شخصيه لكن غير مقبول ان يفرض عل الاخرين او يسيس او يصبح من الأساليب التي تستعمل للمتاجرة بالدين.

كريم آ.ش

رأي ان الحجاب ليس له علاقة بالإسلام فقط وانما كافة الاديان السماوية فنجد الراهبة تغطي رأسها وكذلك البعض عند النساء اليهود هناك من يضع غطاء للرأس بالتالي الحجاب جاء في كافة الديانات. النقطة الاخرى ان المرأة الغير محجبة فهي ليست خارجة عن الملة بالعكس هناك الكثير من النساء غير المحجبات يلتزمن بالحياء والادب والاخلاق.

أحمد صربيا

الحجاب عفة وتحمي المرأة من الذين ينظرون الي المرأة بنظرة شهوانية فسترها الاسلام من كل هذه الظواهر المخلة للآداب وخاصة ظاهرة التحرش الجنسي الذي انتشر بين اوساط المجتمع وهذه نعمة من الله تعالي لعباده.

وجيه حبيب

الحجاب ليس مجرد زي ولكن كما قال المفكر الفرنسي اندريه جيد الحجاب اذا كان وسيله تعبر عن ايمان شيء ولكن الحجاب الذى يحجب النور عن العقل شيء اخر وعن الفكر الإنساني الراقي شيء آخر.

أحمد العماوي

انا مع هذه الفكرة بقصد المعرفة والتعلم وليس بقصد المسخرة او المهزلة.

هند محمد مسعد

ستخفف من حدة النظرة للمحجبات على الأقل.

وليد مفتاح

المرأة المسلمة في كل مكان على وجه الارض لابد ان تعلم وتدبر القران جيدا قبل اي شيء لا نها لو فعلت ذلك ستعلم جيدا ان الحجاب ليس من اركان الاسلام وليس من اركان الايمان وتعلم ايضا انها حرة في ان ترتدي ما تشاء ماعدا تغطية الوجه وتعلم ايضا ان اللباس هو اجتماعي وطبقي ولا علاقة له بالدين نهائيا .واذا ارتدت الحجاب تعلم تماما ان من لا ترتديه ليست اقل منها احتراما او تدينا او قربا من الله عز.

محمد فيصل

بعد التحية... بما ان هناك علاقات دوليه قائمه على المصالح فلا يوجد هناك شيء اسمه (تسامح ديني) من ثم المرأة عندما ترتدي الحجاب يجب ان تكون مقتنعة فيه قلبا وقالبا وليس لارتدائه من اجل يوم واحد لتحقيق اهداف سياسيه من ثم يخلع بعد ذاللك.

قطرة ندى شروق الشمس

هذه تجربة رائعة للدعوى لنشر التسامح بين المسلمين وغير المسلمين فمجرد ارتداء هذه الفتاة للحجاب انما يدل على ان هناك حب مغروس للإسلام في داخلها وان شاء الله يكبر هذا الدين اكثر واكثر وتعلن اسلامها ان شاء الله.

هشام سعاده

السلام عليكم جميعا .... الديانات السماوية جميعها دعت الانثى الى ستر العورة والرأس عند الانثى هو احدى عرواتها ويحتم عليها دينها بأن تستر عرواتها ......... واضف لذلك انه من احدى زينات الانثى غطاء الرأس بكافة انواعه والوانه فهو يزيد من جمالها واناقتها وخاصه الاخوات المسلمات ( ستر الله عورة كل من طلبت الستر ).

أمل حياة

الحجاب لا يعني تغطية الرأس بقطعة قماش بل هو نابع من اقتناع و عقيدة موحد لله عز و جل و تصديق برسوله المصطفى محمد صلى الله عليه و سلم.

محمد جمال الدين السباعي

لو تذكرت هذه الأخت الكريمة أن غطاء الرأس هذا كان ومازال تستعمله الراهبات في الأديرة و الكنائس فهو ليس حكراً على المسلمات وحدهن.

أحمد أحمد أحمد

اكيد عندنا نحن المسلمين ما في يوم لكشف الراس لإنو عندنا صارت المحجبة متخلفة ما بتعرف في الموضة والتطور اتعلموا يا مسلمين.

محمد عصمان

مين قال ان الحجاب في الاسلام او انو واجب او فرض اساسا؟

حسانية بيل

المشكل أن الغرب لم يستطيعوا أن يروا من إسلامنا سوى اللباس و نحن سبب في هذا فأغلب أخلاقنا تنافي ما جاء به ديننا. على أي لا ضير في دعوة للبس الحجاب مع التعريف به و التعريف بشروطه دون الاكتفاء بغطاء الرأس. هذا سيعزز التسامح الديني بالتأكيد.

ميك راج

إذا كان الحجاب مرتبط بالإسلام فلن تشعر به غير المسلمات ولكن السؤال هو :ما هو سر ارتباط الإسلام بالحجاب؟؟ وهل الحجاب من أركان الإسلام أم مرتبط بالشريعة وإذا كان مرتبط بالشريعة فهل يعقل أن نطبق شريعة عام 800 ميلاد على سنة 2013ميلاد!! أنا برأيي الحجاب ليس من جوهر الإسلام.

جيم جام

الراهبات يغطين شعورهن.

عمرو مدحت

الحجاب ليس له علاقه بالدين ما فائدة الحجاب وانسان شرير لا يعرف التسامح وليس فيه شيء حسن وانسانة بدون حجاب لكن متدينة وطيبه وملتزمة دائما الله تبارك اسمه لا ينظر للظاهر ولكن ينظر للقلب.

محمد مكية

الكثير من خواتنا المسيحيات في العراق يضعن الحجاب وهو ليس له علاقة بالدين انما بالحشمة .كما هو حال المتدينات في الكنيسة يضعن الحجاب . للعفة والتقرب وكذلك الاسلام والكل يتعبد الى ربه بطريقته.

خالد الج

ليس الحجاب هو الدي يدعو الي التسامح يجب التسامح يكون مبعوت من القلب.

جيسيكا كوكو

و يا ترى ممكن يسمح لغير المسلمين بحمل الصليب كنوع من أظهرا التسامح أم ان التسامح مطلوب أثباته من غير المسلمين فقط.

شابكو شاب

الإسلام ما الو اي علاقة بالحجاب مين فتاها لهي البدعة كان رب العالمين خلق الناس محجبين فورا.

معان يوسف عدوان

المسالة للمسلمين او غيرهم مش الحجاب المشكلة الاخلاق انا ممكنا تعامل مع اي انسان مهما كان دينه على اساس الاخلاق ولا استطيع التعامل مع شخص لا يملكها وان كان مسلم.

فاتن عبده

وهل يمكن ان تقوم المسلمات بفك الحجاب ليوم واحد تضامنا مع الادی ان الاخری أو مانسمیه الانفتاح الدیني تضامنا وتفهما للدين المسيحي وللتفاهم اکثر مع الغرب ؟!