البحرين: الشرطة تلجأ لقنابل الغاز لتفريق متظاهرين

Image caption تستعد المعارضة لاحياء ذكرى 14 فبراير

اندلعت مواجهات بين الشرطة البحرينية ومئات المتظاهرين الذين حاولوا الوصول إلى دوار اللؤلؤة في العاصمة المنامة، والذي شهد قبل عامين احتجاجات للمطالبة بإجراء إصلاحات.

يأتي ذلك قبل يوم من حلول الذكرى الثانية للاحتجاجات المطالبة بالاصلاح و يتزامن ايضا مع إعلان المعارضة الرئيسية في البلاد اعتزامها المشاركة في الجولة الثانية من عملية حوار وطني جديدة.

ودعا ما يسمى بـ"ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير" الذي يديره مجهولون عبر وسائل التواصل الاجتماعي على الانترنت، إلى العودة الى التظاهر خاصة في "دوار اللؤلؤة" الذي شكل قبل سنتين معقلا للاحتجاجات التي وضعت لها السلطات حدا بالقوة بعد شهر من انطلاقها.

ودعا الائتلاف ش إلى ماوصفه بالزحف الى الميدان يومي الخميس والجمعة المقبلين وإلى تنفيذ اضراب عام في المملكة.

بينما دعت جمعية الوفاق المعارضة الى وقف التعاملات الاقتصادية الخميس في ذكرى انطلاق الاحتجاجات.

كما دعت جمعية الوفاق المعارضة إلى تنظيم مظاهرة كبيرة الجمعة.

وتشهد المملكة حوارا وطنيا هشا دعت اليه السلطات من أجل حل الأزمة السياسية التي تعيشها البلاد منذ عامين.

وقالت المتحدثة باسم الحكومة البحرينية ووزيرة الاعلام سميرة رجب لوكالة فرانس برس "نتوقع للاسف تصعيدا في الشارع، وهذا قيل علنا، باهداف متناسقة بين الحوار والشارع" مشيرة خصوصا الى وجود "تعمد للتصعيد ولاسقاط ضحايا للضغط على الحوار".

واضافت "كل همنا حاليا ان يكون الحوار حوارا جادا وتوافقيا بشكل عادل ومنصف لكي لا نصل الى ازمة جديدة".

وتشهد البحرين اضطرابات سياسية منذ اندلاع احتجاجات حاشدة تنادي بالديمقراطية اوائل عام 2011.