الجبالي يواصل مشاورات تشكيل حكومة في تونس

  • 15 فبراير/ شباط 2013
أزمة عميقة

أعلن رئيس الحكومة التونسي، حمادي الجبالي، عن مواصلة المشاورات مع رؤساء الأحزاب السياسية، من أجل تشكيل حكومة جديدة الاثنين المقبل.

وقال الجبالي إنه قرر مواصلة المشاورات مع مختلف التيارات السياسية، من أجل مصلحة البلاد.

وتعارض حركة النهضة، التي ينتمي إليها الجبالي، مقترحه بتشكيل حكومة جديدة من وزراء غير متحزبين فيما تؤيدها أحزاب أخرى من بينها شريك الائتلاف، حزب التكتل، الذي يتزعمه رئيس المجلس التأسيسي، مصطفى بن جعفر

"الدفاع عن الشرعية"

وأعلنت الحركة، ذات التوجه الإسلامي، عن تنظيم مظاهرات يوم السبت "للدفاع عن الشرعية"، وشرعت في تجنيد التونسيين للخروج إلى الشارع في العاصمة تونس، للتعبير عن رفضهم لقرارات رئيس الحكومة.

وتواجه الحكومة الائتلافية في تونس، التي تقودها حركة النهضة أزمة سياسية، منذ اغتيال المعارض السياسي، شكري بلعيد، الذي أثار موجة من أعمال العنف، تهدد استقرار البلاد.

و هدد الجبالي بالاستقالة إذا فشل في تشكيل حكومة جديدة من وزراء لا ينتمون إلى أحزاب سياسية.

المزيد حول هذه القصة