اسرائيل وحماس تجريان مفاوضات غير مباشرة

محتجان فلسطينيان
Image caption فلسطينيان يشعلان الاطارات ويرمون الحجارة في اشتباك مع جنود اسرائيليين

اكدت القناة الثانية الخاصة في التلفزيون الاسرائيلي ان مفاوضات غير مباشرة تجري "منذ اسابيع" بين الحكومة الاسرائيلية وحركة حماس بهدف تخفيف الحصار المفروض على قطاع غزة تطبيقا لاتفاق التهدئة الذي توصل اليه الطرفان برعاية مصرية نهاية العام المنصرم.

واوضحت القناة ان هذه المفاوضات يشارك فيها ضباط اسرائيليون وتجري بوساطة مصرية.

واضافت ان المفاوضات تتمحور حول فتح معبر رفح الحدودي بين مصر وقطاع غزة امام عبور مواد بناء مصدرها قطر، اضافة الى السماح بادخال مواد زراعية الى غزة من اسرائيل.

وكانت اسرائيل اعلنت في ديسمبر/ كانون الاول انها تعتزم السماح بادخال مواد بناء الى غزة لاول مرة منذ 2007.

والجمعة، قال مسؤول في حركة حماس ان مفاوضات جرت بوساطة مصرية في اطار اتفاق التهدئة لكن الاسبوعين الاخيرين لم يشهدا اتصالات في هذا الاطار.

وكانت اسرائيل وحركة حماس توصلتا في نوفمبر/ تشرين الثاني بوساطة مصرية الى اتفاق تهدئة انهى ثمانية ايام من عملية عسكرية واسعة النطاق شنتها الدولة العبرية على القطاع.

اعتقالات

في غضون ذلك، اعتقلت قوات الجيش الإسرائيلي، 5 فلسطينيين خلال عمليات دهم فجر اليوم في الضفة الغربية، فيما اعتقلت فلسطينيين اثنين من غزة خلال تواجدهما قرب السياج الأمني.

وقال مصدر أمني فلسطيني، إن قوات إسرائيلية اقتحمت بلدة بيت فجار جنوب مدينة بيت لحم، وداهمت العديد من المنازل قبل أن تعتقل 5 أشخاص ونقلهم إلى مركز توقيف عتصيون القريب من البلدة.

وذكر المصدر ان المعتقلين هم خالد طارق طقاطقه (17)، ومحمد نسيم طقاطقه (19)، وفرحان حسام القواسمة (15)، ونور ابراهيم عايد ثوابته (14)، ومحمد جهاد علي خضر طقاطقه (18).

وفي السياق عينه، قال مصدر حقوقي فلسطيني، إن قوات الجيش الإسرائيلي اعتقلت شابين فلسطينيين خلال تواجدهما قرب السياج الأمني الإسرائيلي شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة.

المزيد حول هذه القصة