الأزمة السورية: أوباما وبوتين يتفقان على دعم تحول سياسي لإنهاء العنف

أوباما وبوتين
Image caption هناك خلاف بين أوباما وبوتين بشأن مصير الأسد

اتفق الرئيسان الامريكي باراك اوباما والروسي فلاديمير بوتين على ضرورة تعزيز عملية تحول سياسي لانهاء العنف في سوريا بأسرع ما يمكن.

وقال البيت الأبيض في بيان إن الزعيمين اتفقا أيضا في اتصال هاتفي على ضرورة أهمية استمرار "التواصل" بين وزيري خارجيتهما جون كيري وسيرغي لافروف والبحث عن مبادرات جديدة لإنهاء العنف في سوريا.

ولم يدل بيان البيت الابيض بتفاصيل اخرى بشأن المناقشة التي جرت بين اوباما وبوتين بشأن الازمة السورية إلا أن الكرملين قال في وقت سابق إن أوباما وبوتين تعهدا بالعمل على تجنب أي خطوات من شأنها إلحاق ضرر بالعلاقات الروسية الأمريكية التي شابتها توترات بسبب الخلافات بشأن سوريا وقضايا أخرى.

ويوجد خلاف منذ فترة طويلة بين موسكو وواشنطن بشأن مصير الرئيس السوري بشار الاسد.

وتقول الولايات المتحدة انه يجب على الأسد أن يتنحى ولكن روسيا تقول ان خروجه من السلطة يجب الا يكون شرطا مسبقا للتوصل لتسوية من خلال التفاوض.

وأعلن البيت الابيض أن الرئيس الأمريكي سيزور روسيا في أيلول / سبتمبر المقبل لحضور قمة مجموعة العشرين.

وسيلتقي قبل ذلك نظيره الروسي في يونيو / حزيران في ايرلندا الشمالية على هامش قمة مجموعة الثماني.

وكان وزير الخارجية الأمريكي قد أكد الجمعة خلال زيارته إلى تركيا سعيه لإيجاد عملية انتقال سياسي سلسلة على حد تعبيره، كما أكد على عدم وجود شرعية لنظام الرئيس السوري بشار الأسد.

وشدد كيري على أن بلاده ستواصل العمل حتى تغير الحكومة السورية من الطريقة التي تتعامل بها مع الأزمة الحالية.

المعلم في طهران

من ناحية أخرى يزور وزير الخارجية ونائب رئيس الوزراء السوري وليد المعلم اليوم السبت العاصمة الإيرانية طهران لإجراء محادثات مع نظيره الإيراني علي أكبر صالحي.

وسيناقش الوزيران ، وفقا لوكالة أنباء "مهر" الإيرانية، القضايا التي تهم البلدين وسبل حل الأزمة السورية.

يذكر أن الزيارة كانت مقررة الأسبوع الماضي، لكنها أجلت بسبب المفاوضات التي كانت تجري في روسيا وسفر صالحي الى خارج إيران.

معركة قرب الحدود التركية

ونقلت وكالة أنباء فرانس برس عن المرصد السوري لحقوق الإنسان أن معركة عنيفة اندلعت في ضواحي مدينة الرقة بالقرب من الحدود السورية التركية، ما أدى الى مقتل العشرات من قوات الجيش السوري ومسلحي المعارضة.

وسمعت انفجارات في المدينة وشوهد ارتفاع أعمدة الدخان في سماء المنطقة، حسب المرصد.

المزيد حول هذه القصة