الأمم المتحدة: مسلحون يحتجزون 20 من عناصر قوات حفظ السلام في الجولان

قافلة مراقبي الأمم المتحدة
Image caption قافلة مراقبي قوات حفظ السلام الدوليين في الجولان

أعلن متحدث باسم الأمم المتحدة أن مجموعة من المسلحين احتجزت نحو 20 من عناصر قوات حفظ السلام الدولية على الخط الفاصل بين سوريا والمنطقة التي تحتلها اسرائيل في مرتفعات الجولان.

وصرح نائب المتحدث باسم الأمم المتحدة ديل بوي بأن القوات الدولية "أبلغت أنه في وقت سابق من اليوم الأربعاء أوقف نحو 30 مقاتلا نحو 20 من عناصر حفظ السلام واحتجزوهم" في منطقة محاذية للجولان.

وأضاف ديل بوي أن "المراقبين الدوليين كانوا يقومون بمهمة امداد معتادة وتم توقيفهم عند نقطة المراقبة 58 التي اصيبت باضرار وجرى اخلاؤها في عطلة نهاية الاسبوع الماضي بعد قتال عنيف في منطقة مجاورة.

وقال إن "بعثة الامم المتحدة أرسلت فريقا لتقييم الوضع ومحاولة حله".

وتحدثت الامم المتحدة عن عدد متزايد من الحوادث في منطقة الجولان التي ينتشر فيها عناصر قوات حفظ السلام التابعين لها منذ عام 1967 لمراقبة وقف اطلاق النار بين سوريا واسرائيل.

وجاء إعلان الامم المتحدة ردا على تسجيل مصور بث على موقع يوتيوب على شبكة الانترنت ويظهر فيه على ما يبدو بعض مقاتلي المعارضة السورية مع القافلة المحتجزة.

وطالب أحد المقاتلين في مقطع الفيديو بانسحاب قوات الحكومة السورية من قرية "جملة" حتى يتم إطلاق سراح المراقبين الدوليين.

المزيد حول هذه القصة