أعضاء التراس أهلاوي يحتجون أمام مكتب النائب العام بالقاهرة

Image caption طالب المتظاهرون باستقالة النائب العام المصري.

نظم المئات من مشجعي النادي الأهلي المصري، أعضاء رابطتي "ألتراس أهلاوي" و"رد ديفلز"، مسيرة احتجاجية قبل ظهر اليوم من أمام النادي الأهلي بالقاهرة إلى مكتب النائب العام بوسط القاهرة .

وتسببت المسيرة الاحتجاجية في اختناق مروري بعدد من المحاور المرورية الرئيسية بالعاصمة.

وطالب المتظاهرون باستقالة النائب العام والإفراج الفوري عن 38 من أعضاء رابطة التراس أهلاوي جرى اعتقالهم في محافظة المنوفية خلال مشاركتهم في أعمال احتجاجية ضد أحكام قضائية صادرة بحق مسئولي الشرطة في القضية المعروفة إعلاميا بـ"قضية مذبحة استاد بورسعيد".

وكانت محكمة مصرية قد قضت السبت الماضي بإعدام 21 شخصا شنقا بعد إدانتهم بالمشاركة في أعمال شغب خلال مباراة بين فريقي الأهلي والمصري في بورسعيد العام الماضي قتل خلالها أكثر من سبعين شخصا.

Image caption هدد المتظاهرون بالتصعيد حال عدم الاستجابة لمطالبهم.

لكن المحكمة برأت 7 من كبار المسؤولين الأمنيين في محافظة بورسعيد.

أعمال شغب

وأفادت تقارير بمغادرة النائب العام المصري المستشار طلعت إبراهيم عبد الله مكتبه بدار القضاء العالي بعد بدء المسيرة، تحسباً لوقوع أي أعمال شغب أو عنف من المتظاهرين.

كما أعلنت قوات الشرطة المكلفة بتأمين مبنى مجمع محاكمة دار القضاء العالي بوسط القاهرة، حالة الطوارئ في أروقة المبنى ومحاكم الجنايات، ومحكمتى الاستئناف والنقض، ومحيط مكتب النائب العام المستشار طلعت إبراهيم عبد الله، ومكتب المستشار محمد ممتاز متولى، رئيس المجلس الأعلى للقضاء.

المزيد حول هذه القصة