أبناء القذافي ومطلقته صفية " غادروا الجزائر"

Image caption كان ابناء القذافي يعيشون حياة مترفة إبان حكم والدهم

قال سفير الجزائر في ليبيا إن ثلاثة من أبناء الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي ومطلقته قد غادروا الجزائر، وهم عائشة وهانيبال ومحمد ومطلقته صفية.

يذكر أن عائشة وهانيبال مطلوبان من قبل الشرطة الجنائية الدولية (الإنتربول) الدولي بناء على طلب من السلطات الليبية.

وقال السفير عبد الحميد بوزاهر إن العائلة" غادرت من وقت طويل" دون اعطاء مزيد من التفاصيل.

Image caption سيف الإسلام موجود في أحد سجون الزنتان

وقد القي القبض منذ أيام على أبن عم القذافي أحمد قذاف الدم والذي كان يشغل موقع منسق العلاقات المصرية الليبية، بواسطة قوات الأمن المصرية في مقر اقامته بالقاهرة لاتهامه بارتكاب جرائم إبان نظام حكم القذافي.

وكان أنباء القذافي الثلاثة ومطلقته قد لجأوا إلى الجزائر عام 2011 بعد أن تمكن معارضو القذافي من الوصول ألى العاصمة الليبية طرابلس خلال الحرب التي انهت حكمه الذي استمر 42 عاما.

وليس من المعروف حاليا المكان الذي يوجدون فيه.

وكان نبأ رحيل عائلة القذافي من الجزائر قد تسرب الى وسائل الاعلام العربية لأول مرة في نوفمبر/ تشرين الثاني إلا أن هذه هي المرة الأولى التي تؤكد فيها السلطات الجزائرية رسميا رحيلهم.

Image caption مُنح الساعدي حق اللجوء في النيجر

ويوجد أبن آخر للقذافي في النيجر وهو الساعدي القذافي الذي طلب اللجوء هناك ورفضت النيجر طلبات ليبية بترحيله إليها.

يذكر أن ثلاثة من أبناء القذافي قتلوا خلال الانتفاضة الليبية بينهم المستشار السابق للأمن القومي معتصم القذافي، الذي قتل على يد مسلحين معارضين في نفس يوم قتل والده.

أما سيف الاسلام القذافي وهو أشهر ابنائه وكان يتمتع بنفوذ سياسي خلال حكم والده، فقد القي القبض عليه داخل ليبيا وهو مسجون حاليا في احد سجون مدينة الزنتان.

المزيد حول هذه القصة