الرئيس السوري يعطي الخاطفين مهلة لتسليم ضحاياهم

Image caption المرسوم الرئاسي يحذر الخاطفين من أحكام بالسجن المؤبد أو الإعدام.

عرض الرئيس السوري بشار الأسد على الخاطفين مهلة مدتها 15 يوما لتسليم المختطفين، وإلا واجهوا أحكام بالسجن المؤبد المشدد أو الإعدام، بحسب ما نقلته الوكالة العربية السورية للأنباء (سانا).

وبحسب مرسوم رئاسي نقلته (سانا) فإن الخاطفين الذين لن يطلقوا سراح المختطفين لديهم خلال هذه المدة قد يواجهون أحكاما بالإعدام حال تعرض الضحايا للقتل أو الاعتداء الجنسي أو حدثت عاهة دائمة بأي من المختطفين.

وجاء في المرسوم: " كل مَن خطف شخصا حارما اياه من حريته بقصد تحقيق مأرب سياسي أو مادي أو بقصد الثأر أو الانتقام أو لأسباب طائفية أو بقصد طلب الفدية يعاقب بالأشغال الشاقة المؤبدة. "

وتنتشر عمليات الاختطاف في سوريا التي تشهد أعمال عنف واسعة منذ بدء انتفاضة ضد بشار الأسد قبل عامين.

وقًتل أكثر من 70,000 شخص جراء أعمال العنف، بحسب تقديرات الأمم المتحدة.

ويقول مراقبون إن الحصول على المال هو الدافع الرئيس وراء عمليات الاختطاف، لكن الجرائم الطائفية سجلت ارتفاعا ملحوظا منذ اندلاع الأزمة الراهنة.

المزيد حول هذه القصة