بعد التوافق على الاهداف..لجنة المبادرة العربية ترسل وفدا للقاء اوباما

Image caption كيري يؤكد انه يعمل بعيدا عن الاضواء لاحياء عملية السلام

اعلن وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي انه تقرر خلال اجتماع لجنة المبادرة العربية الذي عقد في الدوحة ان يتوجه وفد عربي الى واشنطن في التاسع والعشرين من هذا الشهر للقاء الرئيس باراك اوباما ووزير الخارجية جون كيري.

وقال المالكي "تقرر ان يتوجه الوفد العربي الى واشنطن للقاء اوباما وكيري في التاسع والعشرين من هذا الشهر".

واوضح ان الوفد العربي سيضم رئيس لجنة المتابعة العربية وزير الخارجية القطري الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني والامين العام للجامعة العربية نبيل العربي ووزراء خارجية مصر والسعودية والاردن والمغرب وفلسطين.

وقال المالكي ايضا انه "تم التوافق حول ما هو مطلوب من هذه الزيارة لواشنطن وهو تقديم الفائدة القصوى للموقف الفلسطيني والقضية الفلسطينية".

واوضح انه "تمت مناقشة التحضيرات لهذه الزيارة والاستماع من الرئيس محمود عباس لرؤية القيادة الفلسطينية لاي تحرك سياسي قادم وما يمكن تحقيقه من هذه الزيارة وتم التوافق حول ما هو مطلوب عربيا من الادارة الاميركية وما سيتم طرحه على المسؤولين الاميركيين".

ويتزامن الاعلان عن هذه الزيارة الى واشنطن مع وجود وزير الخارجية الاميركية جون كيري في المنطقة.

وبعد ان التقى كيري الرئيس الفلسطيني مساء الاحد التقى الاثنين رئيس الحكومة الفلسطينية سلام فياض وكبار المسؤولين الاسرائيليين.

كما اعلن كيري في القدس انه يعمل في اطار "استراتيجية بعيدة عن الاضواء" لتحريك عملية السلام في الشرق الاوسط وبانه سيتجنب التسرع لدفع هذه العملية قدما.

وقال كيري في تصريح للصحفيين المرافقين في جولته "سيكون من غير المسؤول عدم استكشاف امكانات التقدم بشكل كامل".

المزيد حول هذه القصة