إيران تمنع دبلوماسيا سعوديا من السفر"لمسؤوليته عن حادث سير وهو مخمور"

Image caption بوروجردي يقول إن الحظر لن يرفع حتى تعالج القضية

قال النائب في البرلمان الإيراني، علاء الدين بوروجردي، إن بلاده حظرت على دبلوماسي سعودي السفر خارج إيران، لاتهامه بالضلوع في حادث مرور مميت، وهو في حالة سكر.

وأضاف النائب أن الحظر لن يرفع حتى تعالج القضية.

وكان مواطن إيراني لقي حتفه في سيارته على طريق سريع في طهران يوم 14 مارس/آذار عندما اصطدمت بها سيارة يعتقد أنها للدبلوماسي السعودي.

وأصيب أحد المارة أيضا في الحادث.

وأوضح بوروجردي، رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان، أنه على الرغم الحصانة الممنوحة للدبلوماسيين فهم ملزمون باحترام تشريعات البلاد".

وأضاف أن العديد من زجاجات الخمر وجدت في سيارة الدبلوماسي.

ونقلت صحيفة الوطن السعودية، بعد أسبوع من الحادث، عن المتحدث باسم الخارجية السعودية، تصريحا ينفي فيه أن الدبلوماسي كان في حالة سكر، واصفا ما وقع بالحادث المؤسف.

واحتجت وزارة الخارجية الإيرانية لدى السفارة السعودية على الحادث.

ويحظر القانون الإيراني شرب الخمر.

وشاب التوتر العلاقات الإيرانية السعودية في الأشهر الأخيرة، بسبب تضارب مواقفهما تجاه النزاع في سوريا والاحتجاجات في البحرين.

المزيد حول هذه القصة