قتيلان وعدد من الجرحى في انفجارين ببغداد وكركوك

Image caption يشهد العراق تفجيرات متكررة باستخدام سيارات مفخخة.

أفاد مصدر في وزارة الداخلية العراقية بأن مدنيا قتل وأصيب خمسة آخرون بجروح بينهم ثلاثة من الشرطة في تفجير سيارة مفخخة استهدف دورية للشرطة في بلدة الطارمية شمالي العاصمة بغداد.

وفي كركوك شمال العراق لقي ضابط برتبة رائد في استخبارات الشرطة حتفه في قضاء طوز خورماتو عقب انفجار عبوة ناسفة لاصقة وضعت في سيارته.

ويأتي هذا بعد وقوع سلسلة تفجيرات الأحد أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن خمسة وخمسين شخصا وجرح ما يقرب من مائتين وسبعين آخرين في عدة مدن عراقية.

وكان أغلب التفجيرات قد وقع في العاصمة بغداد، بينما قال مسؤولون والشرطة العراقية إن تفجيرات وقعت في مدن كركوك، وطوز خرماتو، وسامراء، والحلة، والناصرية جنوب بغداد، بينما انفجرت ثلاث عبوات ناسفة في مدينة بعقوبة شمال شرق بغداد.

وجاءت هذه التفجيرات قبل أيام من انتخابات مجالس المحافظات التي ستجرى في 20 أبريل/نيسان، وتنظم في 12 محافظة من محافظات العراق البالغ عددها ثماني عشرة محافظة، وتعد اختبارا للاستقرار السياسي في البلاد بعد انسحاب القوات الأمريكية.

كما أنها تختبر قوة رئيس الوزراء نوري المالكي السياسية في مواجهة منافسين آخرين من الشيعة والسنة، قبل الانتخالات البرلمانية التي ستجري عام 2014.

المزيد حول هذه القصة