ماراثون بيت لحم: إسرائيل تمنع عدائي غزة من المشاركة فيه

بيت لحم
Image caption الماراثون سيجري في مدينة بيت لحم بالضفة الغربية.

قالت منظمة إسرائيلية لحقوق الإنسان تدعى "غيشاه" Gisha إن السلطات الإسرائيلية منعت عدائين فلسطينيين من غزة، من المشاركة في ماراثون بيت لحم الذي ينطلق الأسبوع المقبل.

وأشارت المنظمة إلى أن الجيش الإسرائيلي رفض طلبا من اللجنة الأولمبية الفلسطينية للسماح لهم بالوصول إلى الضفة الغربية، للمشاركة في أول ماراثون يقام في بيت لحم.

وقالت رئيسة المنظمة ساري ياشي إن المشاركين واللجنة الأوليمبية الفلسطينية، طلبوا من الجيش الإسرائيلي مراجعة قراره، لكنهم لم يتلقوا ردا حتى الآن، مع العلم بأن استخراج التصاريح ينتهي في 18 أبريل/نيسان.

تصريح

وذكرت المنظمة، المعنية بحرية الحركة للفلسطينيين، أن مجموعة من العدائين الإسرائيليين بعثوا أيضا للجيش الإسرائيلي خطابات تطالب بمشاركة نظرائهم الفلسطينيين في الماراثون.

وقالت المنظمة إن هذه الخطوة تأتي بعد أن إلغي ماراثون غزة السنوي.

وأضافت غيشاه أن العدائين والعداءات البالغ عددهم 21 شخصا، تدربوا لأشهر من أجل المشاركة في ماراثون غزة الذي كان مقررا في 11 أبريل/نيسان الجاري، والذي ألغته وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين "أنروا"، بعد رفض حكومة حماس في القطاع مشاركة سيدات فيه.

ومن بين من منعوا من المشاركة نادر المصري، العداء الذي شارك في أولمبياد بكين 2008، والذي ذكرت المنظمة أنه حصل على تصريح في السابق، للمشاركة في مسابقات وتدريبات في الضفة الغربية.

ونظرا لتحكم إسرائيل في جميع المعابر التي تربط بين قطاع غزة والضفة الغربية، فلا يمكن تنقل سكان قطاع غزة إلى الضفة إلا بموافقة مسبقة من السلطات الإسرائيلية.

المزيد حول هذه القصة