الإمارات تقبض على خلية "إرهابية" تنتمي لتنظيم القاعدة

Image caption الإمارات تقول إن الخلية تنتمي إلى تنظيم القاعدة.

أعلنت دولة الإمارات القبض على خلية لتنظيم القاعدة تضم سبعة أشخاص من جنسيات عربية، كانت تخطط لأعمال "تمس أمن الوطن"، وتسعى لتوسيع نشاطها إلى دول إقليمية.

وذكر بيان نشرته وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية أن الخلية "كانت تخطط للقيام بأعمال تمس أمن الوطن وسلامة مواطنيه والمقيمين على أرضه، و تجند أشخاصا وتروج لأعمال تنظيم القاعدة".

كما أشار البيان إلى أن الخلية "كانت تمد تنظيم القاعدة بالأموال، وتقدم له الدعم اللوجستي، وتسعى لمد نشاطها إلى بعض الدول الإقليمية".

ونقل البيان عن مصدر مسؤول قوله إن "نيابة أمن الدولة ستباشر التحقيقات مع المتهمين بعد انتهاء الإجراءات تمهيدا لتقديمهم للمحاكمة".

وكانت السلطات الإماراتية قد أعلنت نهاية 2012 تفكيك خلية تضم سعوديين وإماراتيين كانوا يخططون لتنفيذ هجمات "إرهابية" في البلدين وفي دول أخرى "شقيقة".

ووصفت السلطات حينها أعضاء الخلية بأنهم "من الفئة الضالة"، وهو التعبير الذي يستخدم في السعودية للإشارة إلى تنظيم القاعدة.

وبالرغم من النشاط الدامي لتنظيم القاعدة في بعض دول الجوار، لاسيما السعودية واليمن، خلال السنوات الأخيرة، ظلت الإمارات بمنأى عن أي هجمات للتنظيم المتطرف.

وتعد الإمارات من الدول الأكثر استقرارا وانفتاحا في المنطقة،, بينما يشكل الوافدون الأجانب أكثر من 85 في المئة من سكانها.

المزيد حول هذه القصة