سوريا:تصريحات واشنطن ولندن عن الأسلحة الكيميائية "كذب"

Image caption صورة من فيديو نشر على يوتيوب لهجوم كيميائي مزعوم في سوريا.

قال وزير الإعلام السوري عمران الزعبي السبت إن تصريحات الولايات المتحدة وبريطانيا عن استخدام محتمل لأسلحة كيميائية في سوريا هو "كذب سافر".

وقال الوزير السوري في حديث أدلى به لقناة روسيا اليوم بالانجليزية إن "تصريحات وزير الخارجية الاميركي والحكومة البريطانية لا تنسجم مع الواقع وهي كذب سافر".

واضاف الزعبي أود أن أشدد مجددا على أن سوريا لن تستخدم أاسلحة كيميائية ليس فقط لأنها تحترم القانون الدولي وقواعد الحرب، بل بسبب قضايا إنسانية واخلاقية".

وقال إن "المجموعة المناهضة للرئيس السوري في الامم المتحدة تستخدم الخوف من الاسلحة الكيميائية كوسيلة جديدة للضغط السياسي والاقتصادي على الحكومة السورية".

وكان رئيس وزراء بريطانيا، ديفيد كاميرون، قال إن الأدلة على استخدام نظام الرئيس بشار الأسد أسلحة كيميائية ضد المعارضة "مقلقة"، مضيفا أن ذلك قد يعد جريمة حرب.

وقال البيت الأبيض يوم الخميس إن وكالاته الاستخباراتية تعتقد "بدرجات متفاوتة من الوثوق" أن سوريا استخدمت أسلحة كيميائية.

وأشارت إلى استخدام غاز الأعصاب سارين "بكميات قليلة"، ولم تبين متى وأين استخدم الغاز.

وحذر البيت الأبيض من أن استخدام الأسلحة الكيميائية سيكون خطا أحمر قد يؤدي تجاوزه إلى التدخل العسكري، ولكنه أوضح أن المعلومات الاستخباراتية لا تشكل دليلا قطعيا.

قتلى

ميدانيا، قتل عشرة اشخاص السبت في قصف للقوات النظامية على مدينة دوما في ريف دمشق، بحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال المرصد في بيان "قتل عشرة مواطنين هم طفل وتسعة رجال في مدينة دوما نتيجة قصف القوات النظامية".

وكان المرصد اشار في وقت سابق الى غارة نفذتها طائرات حربية على المدينة الواقعة شمال شرق العاصمة.

في الوقت نفسه، افاد المرصد عن قصف بالمدفعية والدبابات على مناطق في معضمية الشام جنوب غرب العاصمة، ما تسبب باضرار مادية.

وشملت الغارات الجوية السبت مناطق اخرى في ريف دمشق وفي حلب واللاذقية ودرعا والحسكة وادلب

المزيد حول هذه القصة