ناشطون: مقتل 4 مدنيين بقصف صاروخي في حلب

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

قال ناشطون سوريون معارضون إن صاروخ أرض-أرض أطلق فجر الأحد على أحد احياء مدينة حلب شمالي البلاد وأسفر انفجاره عن مقتل أربعة مدنيين على الأقل بينهم طفلان.

وقال ناشطو مركز حلب الإعلامي المعارض إن الصاروخ - الذي وصفوه بأنه من طراز سكود - سقط في حي تل رفعت بحلب.

ولم يتسن التحقق من صحة هذه المعلومات من مصادر مستقلة.

من جانبه، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض ومقره بريطانيا إن الهجوم أسفر عن مقتل إمرأتين وأصابة عدد آخر بجروح وهدم العديد من الدور، بينما قالت الهيئة العامة للثورة السورية - وهي شبكة ناشطين معارضة - إن عدد المصابين بلغ 30، كما هدمت 10 دور.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أعلن في فبراير / شباط الماضي نقلا عن ناشطين إن الجيش السوري أطلق صواريخ عدة من طراز سكود على حلب مما أسفر عن مقتل 58 شخصا بينهم 36 طفلا.

وتنفي دمشق من جانبها استخدام هذا النوع من الصواريخ.

وقال المرصد من جانب آخر إن قتالا اندلع بين مسلحي المعارضة وقوات الجيش في قاعدتين جويتين عسكريتين شمالي سوريا.

وأضاف أن قتالا يدور داخل قاعدة أبو الزهور الجوية الكبيرة في محافظة إدلب الشمالية الغربية التي يحاصرها مسلحو المعارضة منذ شهور عدة.

وقال المرصد إن قاعدة قويرس الجوية بمحافظة حلب تشهد هي الأخرى اشتباكات بين مسلحي المعارضة والقوات الحكومية.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد قال في وقت سابق إن عدد القتلى الذين سقطوا أمس السبت جراء العنف الدائر في سوريا فاق الـ 170 منهم 77 مدنيا و52 مسلحا معارضا و34 من جنود الجيش السوري على الأقل.

المزيد حول هذه القصة