سنة سجن لكويتي بسبب "إهانة الأمير" على تويتر

تويتر
Image caption كثفت السلطات الكوينية ملاحقتها لناشطي تويتر

قررت محكمة الإستئناف في الكويت تخفيض حكم بالسجن لمدة سنتين بحق ناشط متهم بإهانة الأمير على موقع التواصل الاجتماعي"تويتر" الى النصف.

وبهذا الحكم توحي السلطات الكويتية على أنها مصرة على التضييق على استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، بالرغم من أنها علقت العمل بقوانين صارمة على وسائل الإعلام يمكن بموجبها فرض غرامة قيمتها مليون دولار على من يدان بتهمة إهانة الأمير.

وقد كثفت السلطات ملاحقتها واعتقالها للناشطين السياسيين على تويتر وفيسبوك منذ العام الماضي.

يذكر أن النظام السياسي في الكويت يتسم بالهامش الأكبر من الحرية مقارنة بدول خليجية أخرى، كذلك تتسم وسائل الإعلام فيها بحيوية أكبر.