محاكمة متهمين في الحرب الأهلية بالجزائر

الحرب الأهلية في الجزائر
Image caption قتل في الحرب الأهلية نحو مائتي ألف شخص وفقا للتقديرات الرسمية.

بدأت في العاصمة الجزائرية الأحد محاكمة اثنين من الإسلاميين المتهمين بقتل خمسمائة شخص، وكذلك اغتصاب وذبح ستين امرأة أثناء الحرب الأهلية في الجزائر.

وقد اعترف كل من عنتر علي وجيلالي كوري للمحققين أنهم قد انضموا إلى جماعة من المسلحين الإسلاميين في ولاية الشلف غرب العاصمة أثناء الحرب الاهلية عام 1997.

وذكرت مصادر صحفية محلية أن المتهمين أدليا باعترافات في شأن قيامهما بقتل جنود من الجيش وأعضاء من وحدات الدفاع الذاتي شمالي الجزائر، وكذلك في الضلوع في اغتصاب وقتل عشرات النسوة.

وكان من المقرر أن تبدأ المحاكمة في 1 أبريل/نيسان، ولكن عنتر علي رفض المحامي الذى عينته المحكمة للدفاع عنه، الأمر الذي أدى إلى تأجيل جلسة الاستماع.

كانت الحرب الأهلية في الجزائر قد اندلعت عام 1992، بعد أن أبطلت المؤسسة العسكرية انتخابات فازت فيها جبهة الإنقاذ الإسلامية. ووفقا للتقديرات الرسمية، فقد قتل في الحرب نحو مائتي ألف شخص.

المزيد حول هذه القصة