ستيفن هوكينغ يعلن عدم حضوره مؤتمرا في إسرائيل

هوكينغ
Image caption حيّت اللجنة البريطانية لجامعات فلسطين قرار هوكينغ

أعلن العالم الفيزيائي البريطاني الشهير ستيفن هوكينغ أنه لن يحضر مؤتمرا كبيرا سيقام في إسرائيل في يونيو/حزيران، الأمر الذي أثار انتقادات من مسؤولين إسرائيليين يعتقدون بانضمامه إلى حملة مقاطعة نظمت للإحتجاج على معاملة إسرائيل للفلسطينيين.

وكان العالم الشهير وافق في وقت سابق على حضور مؤتمر برعاية الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز يقام في أواخر يونيو/حزيران، بيد أنه أعلن أنه لن يذهب إلى المؤتمر حسب بيان لجامعة كامبردج التي يعمل فيها هوكينغ الأربعاء أشار إلى أن "اسبابا شحصية" وراء قراره.

وقال المتحدث باسم الجامعة إن هوكينغ قد أكد إعلانه بعدم الذهاب إلى المؤتمر، ولكنه أوضح أنه لن يكون قادرا على السفر إلى إسرائيل في كل الأحوال لأسباب طبية.

ووصف رئيس المؤتمر إسرائيل ميمون قرار هوكينغ بأنه "غير عادل وخاطئ"، كما وصف المقاطعة الأكاديمية ضد إسرائيل بأنها "عمل شائن وغير صحيح" يتناقض مع تقاليد الحوار الديمقراطي.

وشدد بيريز على الإشارة إلى أن شخصيات أمثال بيل كلينتون وميخائيل غورباتشيف وتوني بلير سيحضرون المؤتمر.

وقد حيّت اللجنة البريطانية لجامعات فلسطين قرار هوكينغ البالغ من العمر 71 عاما بوصفه دعما لحملتها لمقاطعة إسرائيل.

وقالت اللجنة في موقعها "هذا قرار مستقل لاحترام المقاطعة، اعتمد على معرفته بفلسطين، وعلى نصيحة جماعية من أكاديميين يعرفهم هناك".

المزيد حول هذه القصة