فتح وحماس تتوصلان إلى اتفاق لدفع المصالحة

Image caption قبل الانقسام: عباس وهنية في غزة

توصل ممثلو حركتي فتح وحماس في القاهرة إلى صيغة اتفاق تقول الحركتان إن من شأنها دفع عملية المصالحة بينهما إلى الأمام.

فقد عقدت الحركتان اجتماعا بالقاهرة يوم الاثنين تم خلاله "استعراض كافة قضايا المصالحة الوطنية الفلسطينية العالقة وسبل تذليل العقبات التي تواجه إنهاء الانقسام الفلسطيني،" حسبما ما جاء في البيان الذي صدر عقب الاجتماع.

ومضى البيان للقول إن "الطرفين اتفقا على أن تكون اجتماعاتهما في حالة انعقاد دائم اعتبارا من تاريخه وحتى تشكيل حكومة الوفاق الوطني الفلسطيني الجديدة وتحديد موعد الانتخابات وفقا لجدول زمني."

ونص الاتفاق الذي صدر عن الاجتماع الذي عقد بين وفدي الحركتين اللذين ترأسهما موسى أبو مرزوق عن حركة حماس وعزام الأحمد عن فتح على "التنسيق مع رئيس المجلس الوطني الفلسطيني لدعوة لجنة إعداد قانون انتخابات المجلس الوطني للانعقاد خلال أسبوع من تاريخه لمناقشة النقاط العالقة في القانون وتقديم الصيغة النهائية بعد التوافق عليها إلى اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية لإقرارها خلال أسبوع."

كما نص البيان على "إصدار رئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية مرسوما بتشكل لجنة انتخابات المجلس الوطني بالخارج بالاتفاق مع كافة الفصائل خلال أسبوع من إقرار اللجنة التنفيذية لقانون الانتخابات على أن تباشر هذه اللجنة عملها فور تشكيلها، وتشكيل محكمة انتخابات المجلس الوطني الفلسطيني بنفس آلية تشكيل محكمة انتخابات المجلس التشريعي على أن يصدر رئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية مرسوما بذلك."

وقال البيان إن الطرفين "اتفقا على التشاور لتشكيل حكومة الوفاق الوطني الفلسطينية برئاسة الرئيس/ أبو مازن بعد شهر من تاريخه وفقا لاتفاق القاهرة وإعلان الدوحة على أن يتم الانتهاء من تشكيلها خلال فترة ثلاثة أشهر من تاريخه."

وقال إن الرئيس محمود عباس "سيقوم بإصدار مرسوم تشكيل حكومة الوفاق الوطني الفلسطينية ومرسوم تحديد موعد إجراء الانتخابات بعد ثلاثة أشهر من تاريخه."

وكان وفدا الحركتين قد وصلا إلى القاهرة مساء أمس، لاستئناف جهود المصالحة الفلسطينية بين حركتي فتح وحماس.

ويأتي هذا اللقاء قبيل اللقاء المزمع عقده بين الرئيس المصري محمد مرسي ونظيره الفلسطيني محمود عباس، حيث يناقش ملفات الحكومة والانتخابات ومنظمة التحرير الفلسطينية والأمن والمصالحة المجتمعية ومعوقات المصالحة في هذه الملفات.

وضم وفد حركة حماس موسى أبو مرزوق ومحمد نصر وصالح العروري، فيما ضم وفد حركة فتح عزام الأحمد وصخر بسيسو وأمين مقبول.

المزيد حول هذه القصة