مقتل 12 شخصا في هجوم على محلات بيع المشروبات الكحولية في بغداد

نقطة تفتيش في بغداد
Image caption إبتدأ المسلحون بمهاجمة نقطة تفتيش تابعة للشرطة بالقرب من موقع الحادث.

أفاد مصدر في وزارة الداخلية العراقية بمقتل 12 شخصا في هجوم شنه مجهولون على عدد من محلات بيع المشروبات الكحولية في حي زيونة شرقي بغداد.

وقال المصدر لبي بي سي إن مسلحين يستقلون أربع سيارات دفع رباعي ويحملون أسلحة مزودة بكواتم للصوت هاجموا خمسة محلات لبيع المشروبات الكحولية في حي زيونة وقتلوا ١٢ شخصا من مالكي تلك المحلات.

وأشار المصدر إلى أن المسلحين قاموا أولا بمهاجمة نقطة تفتيش تابعة للشرطة بالقرب من موقع الحادث، وتمكنوا من تقييد أيادي عناصر الأمن المتواجدين فيها من دون أن يلحقوا بهم أي أذى".

ويعد بيع المشروبات الكحولية من الأعمال الخطرة في العراق، إذ غالبا ما تهاجم جماعات دينية متطرفة محلات بيع المشروبات تلك وتقوم بتفجير محتوياتها وقتل أصحابها.

وعلى الرغم من هذه التحديات يواصل عدد من النوادي الاجتماعية والمحلات بيع وتقديم المشروبات الكحولية في العاصمة بغداد وعدد من المدن العراقية.

وفي حوادث عنف أخرى في العراق، أفادت وكالة فرانس برس نقلا عن مصادر أمنية وطبية بمقتل أربعة أشخاص بينهم طفل وإصابة 14 بجروح في هجمات متفرقة بينها سيارة مفخخة.

ونقلت عن نقيب من شرطة الفلوجة (60 كلم غرب بغداد) قوله إن "مسلحين مجهولين اغتالوا بالرصاص أحد عناصر الصحوة وشقيقه أمام منزلهما في منطقة عامرية الفلوجة شرق المدينة".

كما نقلت عن ملازم في الجيش إفادته بمقتل طفل وإصابة 14 مدنيا بجروح في انفجار سيارة مفخخة ركنت عند مقر للجيش في حي القدس في شرق الموصل في شمال العراق.

يذكر أن وتيرة العنف في العراق قد خفت عما كانت عليه في عامي 2006 و 2007 إلا أن الهجمات لم تتوقف، وقد أودت بحياة نحو 200 شخص في كل شهر من الشهور الأربعة الأولى هذا العام.

المزيد حول هذه القصة