الأمن في محافظة نينوى العراقية: قتلى وجرحى من الشرطة والمدنيين في تفجير سيارة مفخخة

Image caption تجدد التفجيرات يهدد بتفاقم الأزمة الأمنية

قتل رجلا شرطة وأصيب 14 آخرون في انفجار سيارة مفخخة في محافظة نينوى، شمال غربي العراق.

وأكد مصدر أمني في مدينة الموصل بمحافظة نينوى لبي بي سي إصابة سبعة مدنيين بينهم أربعة اطفال في التفجير.

وأضاف المصدر أن التفجير وقع بينما تجمع الأهالي وقوات الجيش والشرطة حول سيارة اشتبهوا فيها وكانت متوقفة على جانب الطريق.

وقع التفجير في قرية زلحفة التابعة لناحية الشورة جنوب الموصل.

وقد هدم عدد من المنازل المجاورة لمكان التفجير.

وفي حي المهندسين شرقي الموصل، اغتال مسلحون شرطيا يعمل في وزارة الداخلية وآخر في قضاء الحضر جنوبي المدينة.

وعثرت الشرطة في نهر دجلة وسط المدينة على جثة لرجل مجهول الهوية مقيدة اليدين وعليها آثار إطلاقات نارية في الرأس.

وفي العاصمة بغداد، أفاد مصدر في وزارة الداخلية العراقية بأن مسلحين يحملون أسلحة مزودة بكواتم للصوت قتلوا ثلاثة مدنيين وأصابوا رابعا اثناء سيرهم في تقاطع العروبة بحي الكاظمية، شمال بغداد والذي تسكنه أغلبية شيعية.