حملة "تمرد" تقول إنها "جمعت نحو 7 ملايين توقيع" لسحب الثقة من الرئيس المصري

مصر
Image caption قالت "حملة تمرد" إن أكبر عدد من التوقيعات جمعتها في محافظة القاهرة

قالت حملة "تمرد" التي تجمع توقيعات شعبية لإجراء انتخابات رئاسية مبكرة وسحب الثقة من الرئيس المصري الحالي، محمد مرسي، إنها تمكنت من جمع نحو 7 ملايين توقيع على مستوى محافظات مصر.

ويأمل القائمون على هذه الحملة أن تتمكن من جمع 15 مليون توقيع "لسحب الثقة" من الرئيس المصري.

ويذكر أن الرئيس المصري الحالي فاز بثلاثة عشر مليون صوت في الانتخابات الرئاسية العام الماضي.

وسرد محمود بدر، المتحدث باسم حملة "تمرد" في مؤتمر صحفي اليوم حضرته شخصيات سياسية وعامة، تفاصيل الحملة والتوقيعات التي حصلت عليها.

وأوضح أن محافظة القاهرة كانت الأكثر تمردا بواقع 1,892,025 توقيع ، فيما وصل عدد التوقيعات التى حررها سكان الجيزة 330,254.

و نجحت الحملة في جمع 492,922 توقيع في القليوبية، و 460,327 في الأسكندرية، بينما وصلت التوقيعات في المنوفية إلى 1,331,906 متمرد.

وكانت محافظة مرسي مطروح الأقل من حيث جمع التوقيعات التي وصلت فيها إلى1073 توقيع.

وقد حضر مؤسس التيار الشعبي، حمدين صباحي، المؤتمر الصحفي إلا أنه غادر قبل بدايته مرجعا السبب إلى رغبته فى عدم سحب البساط من شباب الحملة.

وتلا محمد عبد العزيز، المتحدث باسم الحملة بيان الحملة الثالث، الذي أكد فيه على مشاركة الحملة فى مظاهرات 30 يونيو/حزيران المقبل، واصفًا ذلك اليوم بأنه يوم فاصل فى تاريخ الثورة المصرية.

وندد البيان بما سماه "حملات التشويه التي يقوم بها الإخوان المسلمون" التى تنال من حملة "تمرد" وأعضائها، مرجعا سبب حملات التشويه إلى أن نظام مرسي "يرتعد خوفا من الالتفاف الشعبي الكبير حول الحملة."

المزيد حول هذه القصة